تلقى الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء تقريرين من الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة حول أنشطة ا

مصر,القوات المسلحة,وزيرة الثقافة,الصحة

السبت 26 سبتمبر 2020 - 23:20
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

رئيس الوزراء يتابع عددًا من الأنشطة لوزارة الثقافة

الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء
الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء

تلقى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، تقريرين من الدكتورة إيناس عبد الدايم، وزيرة الثقافة، حول أنشطة الوزارة خلال هذه الفترة.

وعرضت الوزيرة في التقرير الأول نتائج ترؤسها لأول اجتماع ـ عن بعد ـ ضم الوزراء المسئولين عن الشؤون الثقافية في عشرين دولة عربية، لمناقشة "تأثيرات أزمة كورونا على القطاع الثقافي في البلدان العربية"، والذي دعت لعقده المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم "الالكسو"، وذلك بحضور أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، و ارنستو اوتون، المدير العام المساعد للثقافة باليونسكو، والدكتور محمد ولد أعمر، المدير العام لمنظمة "الألكسو".

وأوضحت الوزيرة ان الاجتماع شهد استعراض التأثيرات المباشرة لأزمة تفشي فيروس كوفيد 19 على القطاع الثقافي، وأهم الإجراءات التي اتخذتها الدول العربية لمواجهة الأزمة، إلى جانب صياغة عدة آليات لوضع استراتيجية عربية موحدة لمجابهة صعوبات مرحلة ما بعد كورونا.

وأوضحت وزيرة الثقافة تجربة الثقافة المصرية في مواصلة الحراك الإبداعي من خلال شبكة الإنترنت أثناء الأزمة، حيث لفتت إلى المبادرة الالكترونية "خليك في البيت.. الثقافة بين ايديك"، التي أطلقتها الوزارة لحث أبناء الوطن على الالتزام بالإجراءات الوقائية حفاظاً على الصحة العامة، إلى جانب استكمال رسالة الثقافة في نشر ألوان الفنون، وتنمية الوعي بين أبناء المجتمع، وجذب محبي الإبداع.

وأشار أحمد أبو الغيط، أمين عام جامعة الدول العربية، إلى تأثر الحياة الثقافية بشكل كبير في ظل الاجراءات الاحترازية الوقائية التي اتخذتها الدول من أجل منع تفشي وباء كورونا، وأشاد بكافة التدابير والمبادرات التي اتخذتها وزارات الثقافة في الدولة العربية من اجل اتاحة المنتج الثقافي والتراثي عبر شبكات الإنترنت ووصوله لكافة فئات المجتمع المختلفة.

وأكدت الدكتورة إيناس عبد الدايم، وزيرة الثقافة، أن الاجتماع المثمر أسفر عن توصيات هامة، منها دعوة الدول العربية الى الاسراع في استكمال التحول الرقمي وتوظيف الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيات المتقدمة في انتاج المحتوى الثقافي ورقمنته، إلى جانب مراجعة القوانين والتشريعات العربية الخاصة بالملكية الفكرية وحقوق المؤلف، في ضوء تطورات التقنيات الرقمية الحديثة.

وأضافت أن الاجتماع توصل إلى صياغة آليات لوضع استراتيجية عربية موحدة لمجابهة صعوبات مرحلة ما بعد كورونا، ومنها دعوة المنظمة إلى فتح منبر افتراضي لتمكين المفكرين العرب من الإدلاء بآرائهم، وتفعيل خطة العمل للنهوض بالتصنيع الثقافي في الوطن العربي.

وفي تقرير آخر، عرضت الدكتورة ايناس عبد الدايم، وزيرة الثقافة، على الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، تفاصيل عدد من الأنشطة والعروض الفنية والخدمات الثقافية التي تقدمها الوزارة خلال هذه الفترة.

وأشارت الوزيرة الى ان منصة وزارة الثقافة على اليوتيوب التي تعرض ألوانًا ابداعية متنوعة، زارها 19 مليون زائر من 25 دولة حول العالم، وكان الشباب هم الاكثر مشاهدة لمحتوى مبادرة "خليك في البيت.. الثقافة بين ايديك"، بنسبة  59%.

ولفتت الوزيرة الى إطلاق المنصة الرقمية للورشة الدائمة لإعداد وتدريب الممثل "ابدأ حلمك أون لاين"، التي ينفذها البيت الفني للمسرح، كما اشارت الى إدراج مقرات اقامة ابطال مصر من شهداء القوات المسلحة والشرطة ضمن مشروع لوحات "عاش هنا" تخليداً لبطولاتهم، كما تبث الوزارة عبر قناتها على اليوتيوب الفيلم الوثائقي "الكيلو 19"، ومسرحية "أمر تكليف"، احتفالا بانتصارات حرب العاشر من رمضان، كما قامت الوزارة بترجمة محاضرات ثقافة اون لاين الى لغة الاشارة لتمكين ذوي القدرات الخاصة من ضعاف السمع من متابعتها.

وانطلاقاً من الشعور بالمسئولية الوطنية، اعلنت وزيرة الثقافة عن إطلاق مبادرة لتبرع قيادات الوزارة لصالح صندوق "تحيا مصر" لمساندة الدولة في تصديها لتداعيات أزمة فيروس كورونا المستجد.