أكد الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق، عضو هيئة كبار العلماء، أن الصيام بدون صلاة صحيح، ولا يحاسب عليه ا

الصيام,الإسلام,الصلاة,الشريعة,حكم الصوم دون صلاة,جكم,مفتي الجمهورية السابق,الصلاة عماد الدين,النبي محمد صلى الله عليه وسلم

السبت 16 يناير 2021 - 14:06
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

علي جمعة: من يكذب ويرتشي صيامه صحيح

علي جمعة: من يكذب ويرتشي صيامه صحيح
علي جمعة: من يكذب ويرتشي صيامه صحيح

أكد الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق، عضو هيئة كبار العلماء، أن الصيام بدون صلاة صحيح، ولا يحاسب عليه المرء يوم القيامة، ولا يقول العبد "قد أفطرت شهر رمضان عمدًا بدون عذر"، ولكن يقول: "صمت يارب"، مُتابعًا أن صيام الشخص صحيح وإن كان لا يصلي ويكذب ويرتشي إلى غير ذلك من المعاصي.

وتابع "جمعة" خلال بيانه عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، أن الذي لا يصلي يرتكب جريمة كبرى وبلية عظمى سيحاسب عليها وتؤثر على قبول أعماله، حيث كل عمل ابن آن له وجهان، أحدهما تسقط به الفريضة، والآخر يثاب عليه ويأخذ الأجر، مشيرًا إلى أنه يوجد أشخاص ليس لهم من صيامهم إلا الجوع والعطش.

واستكمل مفتي الجمهورية السابق، مسألة الصحة أمر والقبول والأجر والثواب أمر آخر، فمن سرق زجاجة ماء يتوضأ بها على سبيل المثال، فوضوئه صحيح ومن ثم صلاته، وإن كان مطالبًا برد ما سرقه مع الاستغفار، لافتًا إذا لم يفعل فهو ظالم وسيحاسبه الله على ذلك يوم القيامة، وفي الوقت نفسه سقطت عنه الفريضة فلا يعيدها.

ومن جانبها، أوضحت دار الإفتاء من قبل، أن الصلاة عماد الدين، وبالتالي لا يجوز لمسلم تركها، مشيرة إلى أنه اشتد وعيد الله وروسوله "صلّ الله عليه وسلم" لمن يقوم بتركها وفرط في شأنها.