"خشقدم" السلطان الذى نبه الناس للإفطار فأصبح أول مفطراتى فى التاريخ

مدفع رمضان.المسحراتي.عادات رمضانية.سامح الزهار.الباحث الأثري.المفطراتي.آذان المغرب.موعد الإفطار

الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 - 23:20
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

"خشقدم".. السلطان الذي أصبح أول مفطراتي في التاريخ

مدفع رمضان
مدفع رمضان

عندما تدق الطبول في ليالي رمضان فإننا ننتبه إلى أن هذه الطبول هي دقات (المسحراتي)، ونتساءل لماذا نشأت مهنة المسحراتي و لم تنشأ مهنة المفطراتي؟

في هذا السياق، يقول سامح الزهار، الباحث الأثرى، إن البعض يرى أن التنبيه للسحور يكون لبعض الأسباب منها لتأخر وقت السحور فيكون في وقت النوم، ويرى البعض أن الإنسان يكون منتبهاً اكثر للإفطار لطول ساعات صيامه.

ومما لا شك فيه أنه يوجد ما يمكن أن يطلق عليه أول مفطراتي في التاريخ و هو صاحب أول تنبيه السلطان المملوكي "خشقدم"، فهو أول من نبه الناس للإفطار عن طريق المصادفة.

المدفع جاء بالصدفة

وأضاف الزهار: تروي المصادر التاريخية أن هذا الأمر جاء عن طريق الصدفة البحتة، فقد أراد السلطان المملوكي "خشقدم" أن يجرب مدفعاً جديداً، وبالمصادفة خرجت "دانة" من المدفع وقت آذان المغرب فأعتقد الناس أن السلطان تعمد إطلاق المدفع لتنبيه الصائمين إلى أن موعد الإفطار قد حان ، فخرج المواطنون إلى قصر السلطان لشكره على هذه الفكرة الجميلة التي استحدثها .

وعندما وجد السلطان أن هذا الأمر أدخل السرور عليهم قرر المضي في إطلاق المدفع كل يوم إيذانا بالإفطار .