حكم الشرع في شهادات الاستثمار_ حكم شهادات الاستثمار في الإسلام_ حكم فوائد البنوك_ حكم التعامل مع البنوك بفوائد_ حكم دفع زكاة المال على أقساط شهرية_ فضل الزكاة على مؤديها_

الجمعة 30 أكتوبر 2020 - 19:06
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

حكم الشرع في شهادات الاستثمار.. الإفتاء توضح هل يجوز التعامل مع البنوك بفوائد

حكم شهادات الاستثمار
حكم شهادات الاستثمار

حكم الشرع في شهادات الاستثمار، حرمة التشريعات الاقتصادية كل البيوع التي تضر بمصلحة المشتري، فحرم الإسلام الربا بكل أشكاله ووسائله ومسمايته، فقد أوصى الإسلام بالتسامح بين المشتري والبائع، قال الله تعالى: "وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا"، ونستعرض في تقريرنا حكم الشرع في شهادات الاستثمار.

حكم الشرع في شهادات الاستثمار

 

قالت دار الإفتاء المصرية، إن البنوك وأعمالها مختلف في مشروعيتها بين الفقهاء من بداية ظهورها وممارسة نشاطها وإلى الآن، فبعض الفقهاء يحرمون تعاملاتها أو أكثرها، وبعضهم يرون جوازها وإباحتها، وشأن الأمور المختلف فيها بين المجتهدين أن للمقلدين تقليد أي من آرائهم، ولا حرج عليهم في ذلك.

أقرأ أيضاً.. حكم البيع بالتقسيط.. الإفتاء توضح مقدار الربح المباح في الشرع

 

وأضافت الإفتاء، أنه يجب على المسلم أن يدرك أن الربا قد حرمه الله سبحانه وتعالى، ومتفق على حرمته، ويجب عليك أن تدرك أن أعمال البنوك اختُلف في تصويرها وتكييفها والحكم عليها والإفتاء بشأنها، وأن تدرك أن الخروجَ من الخلاف مستحبٌّ، ومع ذلك فلك أن تقلِّدَ مَن أجاز، ولا حرمةَ عليك حينئذ في التعامل من خلال شهادات الاستثمار.

حكم التعامل مع البنوك بفوائد

 

أشارت الإفتاء، إلى أن الإيداع في البنوك ودفاتر التوفير ونحوها هو من باب عقود التمويل المستحدثة لا القروض التي تجر النفع المحرم، ولا علاقة لها بالربا، لأن العلاقة بين العميل والبنك علاقة تمويل وليست علاقة قرض، فالبنك هيئة استثمارية، فأي أموال تُوضع في البنك ويخرج عليها منتج من المنتجات البنكية سواء شهادات أو ودائع، كل هذه منتجات بنكية ولها حكم واحد باعتبار أن البنك هيئة استثمارية.

أقرأ أيضاً.. تعرف على حكم التعامل في البورصة بيعا وشراء

 

وأوضحت، أنه إذا استثمرنا الأموال عن طريق البنك فلا مانع وفوائده حلال ولا شيء في ذلك، وبناءً عليه يجوز للإنسان أن يضع أمواله في البنك تحت أي وعاء ادخاري، ومعنى كلمة يجوز، أي أنه حلال، فيحل للإنسان أن يضع المال في البنك سواء في حساب توفير أو شهادات أو ودائع أو حساب جارٍ، أو أي وعاء بنكي آخر.

حكم دفع زكاة المال على أقساط شهرية

 

لا مانع شرعًا من إخراج زكاة المال على أقساط شهرية، وعلى المزكي أن يبادر في إخراج الزكاة التي تأخر في إخراجها، فالزكاة تطهر قلوب الأغنياء وتقضي على الحقد والغل في المجتمعات.

 

حكم دفع زكاة المال على أقساط شهرية، الزكاة لها فضل كبير عند الله تبارك وتعالى، فهي وسيلة للتعبد والتقرب إليه سبحانه وتعالى، كما أنها تؤدي إلى إقامة المصالح العامة للمسلمين والتعاون فيها على البر والتقوى.

فوائد وآثار الزكاة على مؤدّيها

 

١- تطهير مؤدّي الزكاة من الشحّ والبخل، وتخليص المنفق للمال من الخضوع لماله على الدوام.

٢- تدريب منفق المال على البذل والتضحية في سبيل الله، وتحقيق شكر النعم في قلب منفق المال في سبيل الله تعالى، وإظهار اعترافه بفضل الله تعالى عليه.

٣- تطهير القلب من بعض أمراض الدنيا، وإغناء الفقير المنتفع بالمال، وتحقيق شيءٍ من رغباته وقضاء حاجاته.

٤- تطهير نفس المنتفع بالمال من الحسد ونظرة البغض للأغنياء وأرباب الأموال.