قال الدكتور محمود عبد المجيد، مدير مستشفى صدر العباسية سابقًا، إنه من الضروري تطبيق قانون الطوارئ بسبب أزمة في

قانون الطوارئ,فيروس,خدمات,التكنولوجيا الحديثة,كورونا,الفيروس المستجد,التباعد الاجتماعي,مدير مستشفى حميات العباسية,منع انتشار

السبت 31 أكتوبر 2020 - 15:26
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

شاهد| مدير صدر العباسية سابقا: يجب تطبيق قانون الطوارئ لمواجهة كورونا

قانون الطوارئ-فيروس كورونا
قانون الطوارئ-فيروس كورونا

قال الدكتور محمود عبد المجيد، مدير مستشفى صدر العباسية سابقًا، إنه من الضروري تطبيق قانون الطوارئ بسبب أزمة فيروس "كورونا" المستجد وذلك بسبب تزايد عدد الحالات، مُتابعًا أن تطبيق قانون الطوارئ سيساعد الدولة على وضع قوانين للمخالفين في إطار مكافحة الفيروس.

وتابع "عبد المجيد" خلال المداخلة الهاتفية خلال مداخلة هاتفية للقناة الفضائية "إكسترا نيوز"، أنه لا يوجد لقاح فعال حتى الآن من أجل مواجهة فيروس كورونا، لذا على كل دولة الالتزام بالقواعد الخاصة بمكافحة المرض لمنع انتشاره والتي يكون من أهمها الالتزام بقانون الطوارئ.

وأوضح مدير مستشفى صدر العباسية سابقًا، أن الوقاية هي السلاح الأول من أجل مواجهة فيروس كورونا، وذلك من خلال التباعد الاجتماعي وتفعيل قانون الطوارئ، والتواصل يكون عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي فقط، مؤكدًا أن التكنولوجيا الحديثة تدعم قرارات الدولة.

واستكمل، أن التكنولوجيا الحديثة تدعم قرارات الدولة، من خلال الإمكانيات التي تقدمها سواء كان ذلك من خدمات الفيديو والصوت، فضلًا عن الخدمات التعليمية المتوفرة، والتي كانت مساهمًا فعالًا في تسهيل الكثير خلال هذه الفترة التي تعيشها البلاد من حالة عدم استقرار لذا من الضروري تفعيل قانون الطوارئ من أجل مواجهة هذا الفيروس المستجد.

ووصل عدد الحالات المُصابة بفيروس كورونا في بيان وزارة الصحة والسكان أمس، إلى 495 حالة، فضلًا عن وصول الحالات التي توفيت إثر الإصابة بهذا الفيروس القاتل إلى 21 حالة وفاة، فضلًا عن تعافي 58 حالة مُصابة بالفيروس، وبالتالي يُعد أمس أكثر معدل إصابة عن الأيام السابقة.