أكد الدكتور أيمن فودة، كبير الأطباء الشرعيين، أن هناك قانون، يُنظم عمليات الدفن، يسمى قانون "الجبانات"، جرى وض

وزارة الصحة,فيروس كورونا,لقاح كورونا,علاج كورونا,اصابات كورونا,الوقاية من كورونا,وفيات كورونا,احصائيات كورونا,كورونا فيروس,اخر اخبار كورونا مصر,طرق دفن الموتى,تغسيل الميت,تكفين الميت

الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 07:10
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

يغسل بالفورمالين.. طريقة دفن جثث الموتى في زمن كورونا

وفيات كورونا
وفيات كورونا

قال الدكتور أيمن فودة، كبير الأطباء الشرعيين، إن وزارة الصحة، تُراعي قواعد صارمة في تغسيل وتكفين موتى فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، حيث يغسل الميت بمحلول الفورمالين 10%، ويوضع بعض الفحم النباتي داخل كيس محكم، ومن ثم يتم تطهير المقبرة، ودفن المتوفى، وتظل المقبرة مغلقة لمدة 60 يوما.

وأضاف كبير الأطباء الشرعيين، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي وائل الإبراشي، في برنامج "التاسعة مساء"، المذاع على شاشة "التلفزيون المصري"، أن هناك طريقة أخرى ولكنها مكلفة، وهى أن يوضع الميت في صندوق من الزنك بعدما يتم تغسيله، بمحلول الفورمالين وباقي التعليمات الأخرى.

وأوضح أن هذه الإجراءات موجودة في قانون الجبانات، وكانت تتبع في دفن الموتى من الأمراض الوبائية، مثل الإيدز.

ولفت "فودة" إلى إنه من المفترض، ألا تكون المقابر داخل القرى والمدن، مراعاه للقواعد الصحية، ولكن للأسف مع الزيادة السكانية، أصبحت المقابر وسط المنازل، حتى في المدن الجديدة، مثل مدينة 6 أكتوبر، يوجد مقابر قرب المنازل.

وأشار كبير الأطباء الشرعيين إلى أن هناك قانون، يُنظم عمليات الدفن، يسمى قانون "الجبانات"، جرى وضعه منذ وقت نابليون بونابرت، حيث وقتها منع نابليون دفن الجثث داخل المنازل، كون المصريين كان من عاداتهم دفن الجثث في البيوت، وتحت الأسرة، أو زاوية من المنزل، لافتًا إلى أن القانون ينص على أن تبعد المقابر عن المنازل بمسافة تبلغ 1000 متر.

أرقام كورونا في مصر

أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الثلاثاء، خروج 17 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفى العزل، بينهم رجل أجنبي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 276 حالة حتى اليوم.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشؤون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفعت لتصبح 427 حالة، من ضمنهم الـ 276متعافيًا.

وأضاف أنه تم تسجيل 128 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، جميعهم مصريون، بينهم عائدون من الخارج إضافة إلى المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها، والإعلان عنها سابقًا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 9 حالات.

وقال "مجاهد" إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر مجاهد أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم، الثلاثاء، هو 1450 حالة من ضمنهم 276 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و 94 حالة وفاة.