أسواق السيارات في مصر مثل باقي الأسواق التي تأثرت بشكل واضح بفيروس كورونا، هذا الأمر على مستوى كل دول العالم،

قنا,سيارات,الصين,فيروس,أسعار السيارات,فيروس كورونا,ووهان,وباء,اسعار السيارات,اخبار مصر,أسواق السيارات، حركة البيع، استيراد السيارات، ازمة كورونا، فيروس كورونا، حظر التجوال، أسعار السيارات ، كورونا,سوق السيارات,اخبار السيارات,عشاق السيارات,عالم السيارات,سوق السيارات اليوم,ياسر عزت ملك السيارات

الخميس 1 أكتوبر 2020 - 21:15
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

5 أسباب.. أسواق السيارات تتراجع بعد أزمة كورونا

أسواق السيارات ـ توضيحية
أسواق السيارات ـ توضيحية

أسواق السيارات في مصر مثل باقي الأسواق التي تأثرت بشكل واضح بـفيروس كورونا، هذا الأمر على مستوى كل دول العالم، وليس على سوق معين أو منطقة محددة.

وتعتبر أسواق السيارات المصرية من ضمن الأسواق التي شهدت تغيرات كثيرة خلال الشهرين السابقين، مع بداية انتشار فيروس كورونا، والأمر ازداد بشكل كبير بعد اجراءات حظر التجوال، وتوقف عديد من الأنشطة بسبب منع التجمعات.

ومن ضمن القرارت التي أثرت على أسواق السيارات في مصر بعد انتشار فيروس كورونا:

ـ أولًا: قرار وزارة الداخلية بتعليق استخرج وتجديد رخص السيارات بجمع وحدات المرور حتى منتصف إبريل القادم، هذا الأمر أثر على السيارات كمية المباعة في المعارض بنسبة كبيرة.

ـ ثانيًا: تراجع سعر الدولار الذي شهد تراجع واضح خلال الفترة الأخيرة مع بداية انتشار فيروس كورونا، والذي وصل إلى 15.80 قرش حتى نهاية تداولات يوم السبت 28 مارس.

ـ ثالثًا: قرار البنك المركزي بتأجيل أقساط الأفراد والشركات لمدة 6 أشهر، وهو ما جعل أصحاب معرض السيارات يفضلون عدم البيع لحين انتهاء هذه الأزمة.

ـ رابعًا: قرار منع أسواق السيارات المستعملة، مما دفع كثير من الباحثين عن السيارات التوجه إلى الأسواق الالكترونية على شبكة الانترنت.

توقف حركة البيع 

ولكن العنصر الخامس والأهم في عملية البيع والشراء الخاصة بـ أسواق السيارات، كانت هي توقف الحركة في معظم البلاد بسبب عدم الخروج وإجراءات الحجر الذاتي وحظر التجوال في المنازل، ليس فقط على مستوى مصر بل على مستوى العالم.

وهو ما أوضحه الدكتور محمد الغامري، الخبير في أسواق السيارات، في تصريح اليوم لـ "اليوم الجديد"، مشيرًا إلى أن هذه الإجراءات أدت إلى توقف عمليات البيع والشراء في أسواق السيارات على مستوى العالم.

وأوضح إن عملية الاستيراد شبه متوقفة، نظرًا لان كافة المصنعين في الصين وفي كل دول العالم، لديهم مخزون كبير من السيارات نتيجة للأسباب المشار اليها.

وأضاف إن التجار وأصحاب المعارض في مصر لا يستغلون فرصة تراجع البيع في أسواق السيارات، بعمل عروض تشجيعية للتخلص من المخزون المتواجد لديهم من قبل ظهور أزمة فيروس كورونا.

وقال إن هذه العروض من المتوقع أن تحرك المياه الراكدة في أسواق السيارات في مصر، وتساهم في رجوع جزء من حركة البيع والشراء ما قبل فيروس كورونا واجراءات تعطيل الأعمال وحظر التجوال.