"الزمن الجميل".. عبارة تطلق دائما وقت الحنين إلى ما فات، أمالا في العودة بألة الزمن إلى الوراء، لاستعادة أيام

يحيى الفخراني,ممدوح عبد العليم,الضوء الشارد,هدى سلطان,صلاح السعدني,زيزينيا,عبد الغفور البرعي,لن اعيش في جلباب أبي,بشر عامر عبد الظاهر,ارابيسك

الأربعاء 2 ديسمبر 2020 - 05:25
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

رغم اختلاف الزمن.. مسلسلات لا تغيب عن الشاشة المصرية

أرشيفية
أرشيفية

"الزمن الجميل".. عبارة تطلق دائما وقت الحنين إلى ما فات، أمالا في العودة بألة الزمن إلى الوراء، لاستعادة أيام كانت هي الأجمل، خاصة في مجال الدراما التلفزيونية، التي طالما نجحت في جمع الأسرة المصرية كبيرها وصغيرها، لمتابعة وبشعف ما تبثه الشاشة الصغيرة.. يتقمص أفرادها شخصيات العمل، يعيشون جميعا الأجواء حبا فيما يقدم.. 

الدراما المصرية زاخرة بالكثيرة من الأعمال التي تعتبر علامة فارقة في تاريخ الفن المصري والعربي أيضا.. حاليا تسعى شركات الانتاج إلى العودة لزمن الدراما الأسرية الخالصة.. محاولة استعادة عافيتها، لتنافس المعروض على الشاشات العربية وغيرها من الأعمال التي تجذب المشاهدين.. 

 

ورغم الزخم الذي شهدته الساحة الدرامية موخرا.. تتجه بعض القنوات المتخصصة، إلى "النبش" في الماضي، وإعادة أعمال فات عليها الكثير من الوقت، نظرا للاقبال الكبير على متابعتها.. وتعرض القنوات الفضائية المتخصصة في الدراما، مسلسلات الثمانينيات والتسعينات..

 

ونرصد من خلال هذا التقرير بعض المسلسلات التي يشاهدها الجمهور عشرات المرات دون ملل.

 

  • زيزينيا.. أنا السؤال والجواب

يعد هذا العمل بجزأيه أحد روائع الكاتب أسامة أنور عكاشة،  والذي تم عرضه عام 1997، ودارت أحداثه حول حياة الأجانب من إيطاليين ويونانيين وغيرهم في الإسكندرية في فترة الأربعينيات من القرن العشرين، وذلك من خلال "بشر عامر عبد الظاهر"،  المصري من أم إيطالية وتشتته ما بين جذوره المصرية ومحاولة والدته وخاله اجتذابه إلى الناحية الإيطالية.

 

شارك في هذا المسلسل يحيى لبفخراني وسماح أنور وآثار الحكيم وفردوس عبد الحميد وجميل راتب ومن إخراج جمال عبد الحميد.

 

  • الوتد.. عائلة لم يكسرها الزمن

قدم هذا المسلسل مثال للأم المصرية الصعيدية قوية الشخصية، التي تعمل على لم شمل أسرتها بشكل دائم حتى لا يفرقهما شئ.

"الوتد" بطولة هدى سلطان و يوسف شعبان وعبد الله محمود و هاله فاخر ومن تأليف خيري بشارة ومن إخراج أحمد النحاس، وتم عرض المسلسل عام 1996.

  • أرابيسك.. أيام حسن النعماني

كان هذا المسلسل حالة من البحث عن العادات والتقاليد والشهامة المصرية في أحد الحارات الشعبية والتي تمثلت في حسن النعماني.

تم إنتاج هذا المسلسل عام 1994، وهو من بطولة صلاح السعدني و هدى سلطان وأبو بكر عزت و هالة صدقي وهشام سليم ومن تأليف أسامة أنور عكاشة ومن إخراج جمال عبد الحميد.

  • الضوء الشارد.. العنف والحب

أحب الجمهور هذا المسلسل لجمعه بين الشخصية القوية للصعيدي المصري وما يتحول إليه من شخص حنون به، ليكون "رفيع بيه" هو رمز فتى الأحلام.

شارك في هذا العمل ممدوح عبد العليم ومحمد رياض وسميحة أيوب ومنى زكي وسمية الخشاب ومن تأليف محمد صفاء عامر وإخراج مجدي أبو عميرة، وتم عرضه على التليفزيون في 1998.

  • لن أعيش في جلباب أبي.. فاطمة وعبد الغفور

هي من أكثر المسلسلات شعبية حتى يومنا هذا منذ عرضها للمرة الأولى عام 1996، والتي جمعت بين الرومانسية والكوميديا وحققت حالة خاصة من الألفة الأسرية.

قامت ببطولة هذا العمل نور الشريف و عبلة كامل ومحمد ريا وحنان ترك و أحمد سلامة ومن تأليف إحسان عبد القدوس وإخراج أحمد توفيق.