تداولت عددا من الصفحات الأمريكية على موقع التواصل الاجتماعي " تويتر" صورا جمعت الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بن

ترامب. إتجار جنسي. جيفري. أمريكا. اغتصاب. قاصرات

الإثنين 26 أكتوبر 2020 - 03:41
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

وكمان مصاحب تجار جنس.. شاهد سخرية الأمريكان من ترامب

جيفري وترامب
جيفري وترامب

تداولت عددا من الصفحات الأمريكية على موقع التواصل الاجتماعي " تويتر" صورا جمعت الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنظيره الأسبق بيل كلينتون وصديقهما جيفري أبستين، وذلك بعد أن أدين شريك صديقهما المخرج الأمريكي هارفي وينستين منذ أيام في قضية اعتداء واتجار جنسي واغتصاب قاصرات وهي قضية مشابهة لتلك التي كان صديق الرئيسين محبوسا على إثرها قبل أن ينتحر أغسطس الماضي هربا من محاكمته.

وتظهر الصور سخرية معارضي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب منه لكونه كان صديقا شخصيا لرجل أعمال تم اتهامه بقضية اعتداء على قاصرات والاتجار الجنسي فيهم ثم أدانت المحكمة شريكه، خاصة وأن ترامب نفسه دافع عن صديقه في تصريحات صحفية نشرتها عدد من وكالات الأنباء العالمية من قبل.

فوفقا لبي بي سي فقد تحدث ترامب عام 2002 عن جيفري قائلا: "أعرفه منذ 15 سنة، إنه شخص هائل، صُحبته مليئة بالمتع ويقال إنه يحب النساء الجميلات مثلي تماما، وهو يميل إلى النساء صغيرات السن، جيفري يستمتع بحياته الاجتماعية دون شك".

ونشرت الصفحات الأمريكية صور ترامب وكلينتون وجيفري وكتبوا عليها: "وأتساءل أين هو جيفري أيضا؟ اعتقدت أنه يريد أن يتجمد جسده لاسترجاعه في المستقبل وإصلاحه وإنعاشه".

وكان جيفري أبستين، صديق الرئيسين الأمريكيين قد أتهم عام 2005 بالاعتداء الجنسي على قاصر حيث اتصلت امرأة بالشرطة وقالت إن ابنة زوجها البالغة من العمر 14 عاما تعرضت لاعتداء جنسي على يد شخص ثري في حي بالم بيتش.

وخلال استجواب الشرطة، روت الفتاة ما جرى لها بالتفصيل في منزل فخم كبير وقالت إن رجلا ذا شعر رمادي طلب منها أن تدلك جسده وهو عار تماما وأمرها أن تخلع ملابسها أثناء ذلك.

وعرضت الشرطة عليها صور بعض الأثرياء في المنطقة التي وصفتها الفتاة، ومن بينها صورة لأبستين فتعرفت عليه فور، إلا أنه خلال التحقيقات تبين أن جيفري مارس الفعل نفسه مع مئات الفتيات.

كما تبين أنه كان يختار ضحاياه من أسر فقيرة ومفككة ويتيمات ونزيلات دور الرعاية، إذ كان يمنح كل فتاة ما بين 200 إلى 300 دولار مقابل الزيارة الواحدة وكان يطلب من الفتيات أن يستقطبن غيرهن من الطالبات الصغيرات بحيث تصبح الفتاة "وسيطة دعارة"، وتحصل على مبلغ مقابل جلب فتيات أخريات لأبستين لدرجة أن واحدة قالت إنها جلبت له أكثر من مائة فتاة.

وكانت شروط أبستين بسيطة وواضحة: أريد فتيات صغيرات وشقراوات ونحيفات.

تم القبض على جيفري وحبسه على ذمة التحقيقات إلا أنه انتحر في أغسطس الماضي وشنق نفسه داخل زنزانته قبل المحاكمة.

ومنذ يومين أدانت المحكمة صديق جيفري المنتج الأمريكي هارفي واينستن بتهمتي الاعتداء الجنسي والاغتصاب.

وقد كان هارفي صديق لجيفري وحاولا معا عام 2003 شراء "مجلة نيويورك" لكنهما أخفقا في ذلك.