الإقتصاد

تذبذب في أسواق الخليج وصعود البورصة المصرية


© رويترز. مستثمر ينظر إلى شاشة تعرض معلومات مشاركة بورصة أبو ظبي في صورة من أرشيف رويترز.

بقلم عتيق شريف

(رويترز) – سجلت أسواق الأسهم في منطقة الخليج أداء متقلبًا يوم الأحد وواصل المؤشر القطري خسائره للجلسة الثالثة.

وأعرب صناع السياسة في الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأمريكي) يوم الخميس عن ارتياحهم للتضخم الذي سجل انخفاضًا آخر في ديسمبر ، مما يمهد الطريق لخفض محتمل في رفع أسعار الفائدة إلى الربع. الاجتماع القادم في حوالي ثلاثة أسابيع.

ومع ذلك ، يفضل مسؤولو سياسة الاحتياطي الموافقة على زيادات أخرى من أي حجم ، بشرط أن يكون الهدف النهائي لسعر الفائدة أعلى تقريبًا من مستوى 5٪.

تربط معظم دول الخليج عملاتها بالدولار ، وتتبع قطر والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة بشكل عام خطى الولايات المتحدة في أي تغيير في السياسة النقدية.

وتراجع مؤشر السوق الرئيسي 0.2 بالمئة متأثرا بانخفاض 1 بالمئة في سهم بنك الرياض (تداول) وتراجع 0.7 بالمئة في الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك: (تداول)).

كما انخفض سهم شركة التعدين العربية السعودية (تداول) (معادن) بنسبة 1.2٪ بعد جلستين من المكاسب.

أعلنت الشركة يوم الأربعاء أنها وافقت على تشكيل مشروع مشترك مع صندوق الاستثمارات العامة ، صندوق الثروة السيادية للمملكة ، للاستثمار في أصول التعدين على مستوى العالم.

أظهرت بيانات حكومية صدرت يوم الأحد ارتفاع معدل التضخم في المملكة العربية السعودية في ديسمبر إلى 3.3٪ على أساس سنوي من 2.9٪ في نوفمبر ، مع ارتفاع تكاليف الإسكان بشكل أساسي.

وفي قطر ، نزل المؤشر الرئيسي 0.3 بالمئة متأثرا بانخفاض 1.9 بالمئة في البنك التجاري.

وصعد سهم بنك قطر الوطني أكبر بنوك الخليج من حيث الأصول 0.7 بالمئة منهيا ثلاث جلسات من الخسائر.

أعلن البنك الأسبوع الماضي عن زيادة بنسبة 9٪ في صافي أرباحه السنوية ، بعد حساب تأثير التضخم المفرط على عملياته في.

وخارج منطقة الخليج ، ارتفع المؤشر الرئيسي في مصر بنسبة 0.1٪ مدعوماً بقفزة 5.3٪ في السويدي إلكتريك.

وفي البحرين ارتفع المؤشر الرئيسي 0.1 بالمئة إلى 1892 نقطة.

بينما انخفض مؤشر سلطنة عمان بنسبة 0.2٪ إلى 4868 نقطة.

وفي الكويت هبط المؤشر 0.3 بالمئة إلى 7875 نقطة.

(اعداد مروة غريب للنشرة العربية – تحرير رحاب علاء)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى