سوشيال ميديا,كوميكس,لن أعيش في جلباب ابي,عبد الغفور

الخميس 22 أكتوبر 2020 - 05:31
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

24عام من عبد الغفور البرعي والمزيد من الكوميكس

"مستر حج عبد الغفور".. لا يوجد أحد لا يعرف أين قيلت هذه الكلمات..ولا يوجد أحد يترك مشهد "فرح سنية" يمر أمامه دون أن يشاهده كأنه يعرض للمرة الأولى.. بل جميعنا نتابع مسلسل لن أعيش في جلباب أبي، كلما يعرض وكأننا نراه أيضًا لأول
مره.
يذكر أن مسلسل "لن أعيش في جلباب أبي"، والذي قام بدور البطولة فيه نور الشريف وعبلة كامل، مأخوذ عن رواية للكاتب إحسان عبد القدوس، وسيناريو وحوار مصطفى محرم، وتم عرضه عام 1996.
حيث يحكي قصة الصعود من القاع إلى القمة لعبد الغفور البرعي (نور الشريف)، وزواجه بفاطمة (عبلة كامل) بائعة الكشري، وإنجابه  لعبد الوهاب (محمد رياض)، وأربع فتيات (سنية، وبهيرة، ونفيسة، ونظيرة)، والصعوبات التي واجهها عبد الغفور البرعي، ومعاناته مع إبنه الوحيد الذي ابتعد عنه، وأصر على بناء عالمه بعيد عن والده.
نجح كل أبطال المسلسل في أدوارهم، وترك كل واحد منهم بصمته، حتى أن البعض يكاد لا يعرف أن الفنانة ناهد رشدي التي جسدت دور سنية في المسلسل تكبر الفنانة عبلة كامل، التي قدمت دور والدتها، بـ 4 سنوات.
أوشك هذا العمل الفني على إتمام عامه ال24 من العرض، ومع مرور كل هذه السنوات، لا يكاد يوجد منزل في مصر بل وفي الوطن العربي إلا وقد دخله هذا المسلسل، ومع التطور التكنولوجي، ووجود السوشيال ميديا، لاقى رواجًا كثيرًا أيضًا، واستخدمت  الأجيال الجديدة مشاهده في كثير من الكوميكس، فمازالت قصة حب عبد الغفور وفاطمة هي الأفضل لدى أغلب الناس، وصُنعت بيدجات لنصائح الحاج سردينة..