بدأت اليوم أولى فعاليات الموسم التدريبي 2019/ 2020، والذي ينظمه مركز التدريب والدراسات الإعلامية، التابع للمجل

مكرم محمد أحمد,المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام,الإذاعيين الأفارقة

الخميس 26 نوفمبر 2020 - 20:08
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

«الأعلى للإعلام» يطلق فعاليات الدورة التدريبية الـ 44 للإذاعيين الأفارقة

جانب من الدورة التدريبية
جانب من الدورة التدريبية

بدأت اليوم أولى فعاليات الموسم التدريبي 2019/ 2020، والذي ينظمه مركز التدريب والدراسات الإعلامية، التابع للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام برئاسة الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد، وتحت إشراف وزارة الخارجية.

ووفقًا لبيان صادر عن المجلس، منذ قليل، تُعقد الدورة الرابعة والأربعين للإذاعيين الأفارقة الناطقين باللغة الإنجليزية في الفترة من الخامس والعشرون من أغسطس، وتستمر لمدة 6 أسابيع بمقر مركز التدريب بماسبيرو.

وأوضح البيان أن عدد المرشحين لحضور الدورة التدريبية يبلغ 30 إعلاميًا من ثلاثة عشر دولة أفريقية وهي (جنوب السودان- سيراليون – مالاوي- ليبيريا- موزمبيق- نيجيريا – بتسوانا- الكاميرون- رواندا- تنزانيا- جامبيا- كينيا- اوغندا)، وتعد هذه الدورة هي الدورة الخامسة منذ تولى مصر رئاسة الاتحاد الأفريقي.

وفى بداية الفعاليات، أوضح الصحفي صالح الصالحي، رئيس لجنة التدريب بالأعلى للإعلام، إلى أن هذه الدورات فرصة لتبادل الخبرات من خلال البرامج التدريبية التي تم وضعها.

 وأضاف الصالحي قائلاً: " أيها الاعلاميون الأفارقة ، من أجل غد أفضل، من أجل مكاسب النضال التي شهدتها القارة السمراء على مر العصور، من أجل مكافحة الإرهاب، على الإعلام أن يكون قاطرة التنمية في القارة الأفريقية، فلا تتكاسلوا ولا تتقاعسوا عن تأدية رسالتكم الإعلامية في القارة.

وفى سياق حديثه، أوضح صالح الصالحي أن: "معهد تدريب الأفارقة أُنشئ عام 1977 وتخرج منه 4372 إعلامي وصحفي، وقد تقلد معظمهم مناصب قيادية في بلادهم ونحن على تواصل دائم معهم إلى الآن “.

وذكرت الدكتورة هدى زكريا أن “أفريقيا للأفريقي" وقد آن الأوان للآلة الإعلامية ورجال الإعلام والصحافة الأفارقة لنشر الوعي في قارة إفريقيا، لقد استطاعت مصر أن تقوم بدور رائد في القارة، لذلك فمصر لإفريقيا وإفريقيا لمصر".

 

جدير بالذكر أن مركز التدريب والدراسات الإعلامية، التابع للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، من خلال ما يعقده من دورات تدريبية للإذاعيين وللصحفيين والإعلاميين الأفارقة، يلعب دورًا مهمًا في توطيد العلاقات بين أبناء القارة الواحدة من خلال تعرف الدارسين كل منهم على عادات وثقافات الدول الأخرى طوال فترة انعقاد الدورات.

كما يحرص المركز على توفير المحاضرات النظرية والعملية للدارسين الأفارقة في كافة التخصصات الإعلامية إلى جانب الجولات السياحية، والتي تشمل زيارة المناطق الأثرية، إضافة إلى تلك البرامج الترفيهية.

 

حضر الافتتاح الدكتور عصام فرج الأمين العام للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، الكاتب الصحفي صالح الصالحي رئيس لجنة التدريب بالأعلى للإعلام، والدكتورة هدى زكريا عضو المجلس الأعلى.