أظهرت منطقة دلتا النيل عن بعض ثرواتها ومكنوناتها النفطية والغازية، حيث أسفرت عمليات الاستكشاف التي تجريها شركة

نفط,غاز,دلتا النيل,الحصراء الغربية

الإثنين 28 سبتمبر 2020 - 04:53
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

انفراد| ننشر تفاصيل جديدة عن حقلي «الصحراء الغربية» و«دلتا النيل»

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أظهرت منطقة دلتا النيل عن بعض ثرواتها ومكنوناتها النفطية والغازية، حيث أسفرت عمليات الاستكشاف التي تجريها شركة بترول بلاعيم “بتروبل” عن تحقيق كشف غازي لبئر استكشافي القرعة شمال شرق 1، تصل معدلات إنتاجه نحو 20 مليون قدم مكعب غاز يوميًا، هذا بخلاف كشف "إيني" بمنطقة امتياز الصحراء الغربية.

وفي تصريحات خاصة أدلى بها المهندس صلاح حافظ، نائب رئيس الهيئة العامة للبترول، ورئيس جهاز حماية البيئة، سابقا لـ"اليوم الجديد" بقزله: إن معدلات الإنتاج تبدوا في ظاهرها جيدة، فـ 20 مليون قدم مكعبة غاز يوميًا، مؤشر جيد، وإن كانت المنطقة معلومة منذ ستينيات القرن الماضي، لكنها تحتاج إلى البحث والاستكشاف.

وحول التراكيب الجيولوجية والطبقات الحاملة للغاز الطبيعي بمنطقة الامتياز بدلتا النيل، أوضح حافظ، أن الطبقات الحاملة للغاز، هي التي يتم التعرف عليها واستخراج الغاز ومشتقات النفط من خلالها، مشيرًا إلى منطقة الدلتا ستوفر التكلفة، وتسهل من ربط البئر بمحطة المعالجة بحقول أبوماضى، لتدفعه بعد ذلك إلى الشبكة القومية للغاز، ما يعني تكلفة اقتصادية أقل، واستثمار أمثل وأوسع خلال السنوات المقبلة.

ويكشف المهندس هاني فاروق إسماعيل، خبير البترول الدولي، تفاصيل جديدة حول الاستكشافات الجديدة، فيقول:  يوجد كشف غازي بحقل القرعة تابع لشركه بتروبيل وإنتاجه 18 ألف قدم مكعب يوميًا، سوف يرتفع لـ20 ألف قدم، وسيوضع علي الإنتاج بمجرد ربط الحقل بوحدات التسهيلات الإنتاجية.

وأضاف، أما الاكتشاف الثاني، فهو اكتشاف بترولي بالصحراء الغربية تابع لشركة "إيني" الإيطالية، ويعادل إنتاجه 5 آلاف برميل يوميًا، وهذا الاكتشاف سوف يساعد في زيادة إنتاج البترول، والذي مازالت مصر تعاني من ضعف الإنتاج بالمقارنة بإنتاج الغاز.

وتابع خبير البترول الدولي في تصريحات خاصة لـ"اليوم الجديد"، أن الأهم من ذلك هو الخطوات القادمة وخطه الاكتشافات للدولة، هو التوسع في الاكتشافات البترولية، وذلك لتقليل من استيراد المنتجات البترولية، والتي تستهلك كثير من ميزانية الدولة وكذلك استيراد البترول الخام لتصنيعه في معامل التكرير المصرية، لزيادة القيمة المضافة.

يشار إلى أن المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، تلقى خطابًا من المهندس عاطف حسن، رئيس مجلس إدارة شركة بترول بلاعيم، أنه جارِ الإسراع بوضع البئر على الإنتاج فور الانتهاء من ربطه بالتسهيلات الإنتاجية.