قال المهندس عادل حامد، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للشركة المصرية للاتصالات، إن الشركة رصدت استثمارات بنحو

المصرية للاتصالات,الاستثمار,الاقتصاد,البنية التحتية

الثلاثاء 11 أغسطس 2020 - 03:10
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

«المصرية للاتصالات»: 17 مليار جنيه استثمارات في البنية التحتية خلال العام الحالي

 المهندس عادل حامد
المهندس عادل حامد

قال المهندس عادل حامد، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للشركة المصرية للاتصالات، إن الشركة رصدت استثمارات بنحو 17 مليار جنيه لتنفيذ مشروع تطوير كفاءةالبنية التحتية وتحسين الشبكات لعامي 2019 و 2020.

وأضاف "حامد"، في مؤتمر صحفي، اليوم الثلاثاء، أن الشركة أطلقت خطة عمل مكثفة تم ضغط زمنها لعامين بدلًا من أربعة أعوام، وذلك للانتهاء منها في 2020، وذلك بالإضافة إلى الاستثمارات التي تم ضخها بالفعل والمقدرة بقيمة 26 مليار جنيه خلال السنوات الخمس الماضية، ليبلغ إجمالي الاستثمارات 43 مليار جنيه منذ عام 2014.

وأكد أن المصرية للاتصالات وضعت خطة عمل متكاملة لتطوير البنية التحتية على مستوى جميع محافظات الجمهورية من خلال تطوير وتوسيع كل من الشبكة الدولية والشبكة الرئيسية وشبكات التراسل وكذلك الشبكة الفقرية، كما ارتكزت الخطة على التوسع بقوة في نشر وحدات التجميع الذكية MSAN وكابلات الألياف الضوئية وذلك بالتوازي مع رفع كفاءة الشبكة الأرضية لجميع العملاء الحاليين تدريجيًا.

وأشار إلى أنه تم رفع سعة الشبكة الدولية للإنترنت بنسبة 60% بالإضافة إلى زيادة 40% في كفاءة الشبكة الدولية والخوادم والسيرفرات خلال الستة أشهر الماضية، لافتًا إلى أنه تم إضافة 5 آلاف كابينة جديدة خلال عام واحد فقط، ليصل إجمالي العدد إلى 17 ألف كابينة منذ بدء مشروع التطوير منذ 5 سنوات.

وأكد أن خطة تطوير الإنترنت التي تنتهجها الشركة حاليًا تتلخص في رفع جودة خدمات الإنترنت للعميل مع متوسطات أسعار أرخص، مضيفًا أن رفع الحد الأقصى لباقات الإنترنت فائق السرعة لتبدأ من 30 ميجابيت في الثانية بدلًا من 5 ميجابيت في الثانية بمثابة نقلة نوعية جديدة في خدمات الإنترنت فائق السرعة في مصر وذلك في إطار مشروع ضخم لتطوير قدرات الشبكات ورفع جودة خدمات الإنترنت.

وأوضح أن الهدف من ذلك تمكين العملاء من الاستفادة بأقصى سرعة تتيحها الشبكة على الفور حسب ما يتحمله خط المستخدم، ولتتماشى مع السرعات والجودة الجديدة لخدمات الإنترنت، وتلبي الزيادة المستمرة في معدلات الاستخدام الناتجة عن زيادة السرعة.