مريم أنيس

استيقظت من جراء الأصوات ، ضوضاء تتعارك مع بعضها البعض في ظل الاصداء ، تختلط أصوات السيارات مع أصوات الأطفال وأصوات الركض . لم تكن تلك الأصوات هي السبب في صحوتي ، فكان هناك علة اكثر تنبيهاً لي حتي استيفظ ; فالأجواء الباردة لم تجعلني اتنعم بنومي هنيئاً ، كل لحظة تهب علي ريح تحمل معها صقيع يلامس...
قد تشاهد فيلمأ و تنجذب الى قصته و وتتصاعد الاحداث تدريجيأ وتجد نفسك متشوق الي معرفة النهاية . وتتسأل : هل تزوجوا ؟! هل سيموت البطل ؟ هل سيسافر ويترك حبيبته ؟ من سيتغلب علي من ؟ هل النهاية انتصار للشر ام للخير ؟ وتظل هكذا متشوق متحيرأ تتنظر النهاية بفارغ الصبر حتي تأتي النهاية وتصدمك بمشهد عادى لا...