خليل الزيني

جلست مرتخي الصدر خالي البال سعيد لأننيأنجزترحلتي مع بيت النبوة . كانت ليندا في صحبتي . لكنى لا اسمع ما تقول، حتى دق هذا المزعج, إنه الجوال . ردت ليندا ... شهقت وقالت : ـ أنا معه، تعالى مع عمتك " مريان " على نادى التجديف . شغلتني هذه المكالمة لعدة دقائق، أفقت على صوت "ربيكا" وهى بجواري متحيرةٍ...
كنا قد توقفنا عند كيد الضرائر في سيرة ستنا عائشة (ر) ، والكيد مرحلة متقدمة تعبر عن الوهج العاطفي لإنسان حامى العاطفة ومغيب العقل يدخل في مواجهة من عواطفه وربما كان من يحب هو من يواجه . لكن ستنا عائشة (ر) كانت جياشة الوجدان، ملتهبة العاطفة فقد تفتحت زهرة أحاسيسها على يد زوجها، توهجت مشاعرهاوهى في...
خرجت مسرعًا ، لألحق بالبيت وقطار النوم قبل معترك العيد الأضحى والتربص لحضرة المحترم الجزار..." عيد مبارك علينا جمعيًا" لكن صدى كلمات ليندا الأخيرة مازال رجعها في أذناي بكل دقة، "إنكم بارعون في تلفيق القصص والحكايات وإيجاد مخارج لكل ورطه تحت مسميات غير مفهومه ... متروك .. ضعيف .. عُرف بالكذب .....
مع دخول ربيكا ورفيقتها الى المكتب، تلاحقت الذكريات علىّ تباعًا ـ فتوقفت عن الكتابة ـ بكل آثارها وما استغرق هذا إلا لحظات، انتبهت وأنا أرد على سلام ضيفتي مصافحًا إياها قائلا : :ـ أهلا وسهلا، ليندا ـ جارتي العزيزة ! ردت على : ـ أهلا بك، جارتك فقط " لاتذكرلى إلا هذا! " لقد حققت ما صبرت من أجله هل...
طال الغياب، وربما كان الحر؛ أهم الأسباب في توقف الحلقات، التي طالت ـ رغمًا عنى ـ فالحواة وتجار الضلال حيلهم كُثر وقد طوروا ضلالاتهم، وزينوها بثوب العقل غالبًا والعلم أحيانًا، ومحدودي العلم معدومي الصبرـ المذبذبون المترددون ـ يسيرون في ركابهم . لهذا تجدونني أعرض الكثير من الأفكار ( الحيل الفكرية...
قبل أن تغادرني ربيكا ألقت على سؤالا لماذا لا تتبع هذه الأقاويل طبقا للترتيب الزمني ببناء الرسول الأكرم (ص) بهن؟ هذا أفضل لنعرف من هن السابقات بالدخول لبيت النبوة ؟ وهذا الرأي له وجاهته واحترامه، لكنى كنت وجدت أن أغلب الزيجات فى مرمى النيران، خصوصًا الزيجات التي تمت فى زمن السلم والهدوء . أما صفية...
كل عام وانتم بخير بمناسبة الشهر الفضيل ولا أعرف لماذا يمر سريعا ؟ فقد أوشك ثلثه على الانقضاء، وبعد أن حل الصمت بالمبنى فانفردت بنفسي شادًا العزم ناشدًا أن أتم ما شرعت فى الكتابة عنه وهو النيل من الركن الأهم لهذا الدين وهو الرسول ( صلى الله عليه وسلم) ورغم تكرار المزاعم وتكرار الرد إلا أن الأمر قد...
خرجت من عند الأستاذ وأنا في غاية الحيرة لأن خطتي في استعراض أبواب الفتنة ـ قد أصابها بعض الخلل ـ التي يتسلل منها المرتابون والمضللون بخبث ودهاء وبطرق غير مباشرة ـ ناعمة ـ لينالوا في النهاية غرضهم بالطعن فى القرآن ويصبح الطريق معبدا لتحريفه . وعلى مدار ثلاث حلقات سابقة كنت اعرض لكم أسلوب الطعن في...
انتهى لقاء ميلكانا معى بحضور الأستاذ لكنى صرت أتحين الفرصة لأتم ما بدأه الأستاذ وقفز عليه سريعا دون توضيح بحجة أن هذا لا يهم إلا صاحب الشأن الإسلامي . وكعادته يمر بمكتبه عصرًا كل يوم ثلاثاء فأعدت للقاء عدته، تجلدت بالبلادة وبعض التلامة لأظفر ببعض الدقائق منه فيوم الثلاثاء بالنسبة للأستاذ يوم اعتكاف...
وأخذتُ أنسق وأرتب أفكار وأوراق العمل القادم وكان خاطر ما فى صدري يشرع فى الصراخ وقبل أن يكرر كلامه وجدته أمامي زميلى ولكنه الأستاذ /.... الملهم وكفى كان غاضبا ـ وهذا نادر الحدوث ـ من حوار دندش ومن العنوان ومن الأفكار ورمني بالجنون فسألت لماذا ؟ " أسلوب اللين والمهادنة فى مثل هذه الموضوعات لا يجدي...
كنت فى صحبة أهل السيرك وأنكروا قول حواة الاستشراف وطعنهم المستمر فى نسب محمد صلى الله عليه وسلم وظنوا بى الكفر والإلحاد ... فهبوا لينالوا منى ، فخرجت أعدو على غير هدى ووجدته فى إثرى ينادى بعزم ويبعث فى نفسى الآمان ولظروف كثيرة لحق بى ، فسلم وسار معى ودعني لنجلس لنستريح ودخل بى لبيت لصيق بالسيرك ،...
كنا قد تجولنا معاً في سيرك الإبداع نتلمس الأسرار ونتحسس الأحوال وكم كان الحال مخزي ومؤلم فمن الانفلات إلى الانسلاخ تسير الأمور. وبعد أن أخذنا ملمح سريع عن بعض جوانب السيرك وأحواله دون بحث أو تأصيل لهذه الأحوال ، وعندما حاولت أن أتجاوز حلبات السيرك لأعتاب موضوعي التى كان الغرض منها أن نواصل المسير...
طال غيابي عنكم واعتذر لهذا لأني كنت قد أخذت على نفسي عهداً بأن أتواصل معكم أسبوعياً أو حول هذا الميقات إن أضلعني القلم أو الفكر وهذا ما حدث فالموضوع الذي نحن على موعد بتناوله هذه المرة ........... مؤلم ومر ( لأنه المحطة المفصلية والمحورية في السلسة التي نتناولها ) ويحتاج للهدوء وبعد النظر من ناحية...
تحياتي وعيد مبارك لنا جمعياً سواء من لبى وطاف أو ضحى وفدى أو قدم نسكاً وعهدا ووعدا فى ختام سنه من عمره ؛ لقد كنت عاهدت نفسى مذ أن لحقت بالموقع أن تكون لى مشاركة أسبوعية وفق خطة أعدها مسبقا ـ استعدادً ليوم احلم به ـ لكن فى احآين كثير انحرف عن خطتي لأنى أجد بعض الأفكار من حولي تجذبي لأسبح معها لعلى...
ونوس...وسوسنات الفتنة النار مصدر النور والضياء ومبعث الدفء...لكن لو اشتد عودها وقوى أوارها صارت خراب ودمار ومصدر هلاك وكذلك السؤال باب ضياء المعرفة ومعراج السماء ... ولكن من نفس الباب يتسرب "ونوس " ويروج لبضاعة الخراب والدمار لابد أن يكون لكل سؤال مردود ايجابي تزداد به المعارف وإلا صار شئ من العبث...
إلى هذا الحد أعياكم الفهم فلنشرح بهدوء الطلاق نهاية مرحلة وبداية مرحله لكن هل هو متصل بما قبله أم لا ؟ وما قبله هو الزواج ......... أدخل الآن كاتبا عما يسبق الطلاق وهو الزواج وما فيه من مشكلات وما جاء على لسان أسماء بنت يزيد (ر) التى قيل لها حسن التبعل أعظم من الجهاد فى سبيل الله ........ فهللت...
علمني أبى شئ مهم فى بداية اهتمامي بالقراءة وكان مثلا من اللغة الانجليزية " العلم القليل شئ خطير " و انطبق هذا على أحد خريحى كليتي وللأسف ويا للخزي انه يحمل لقب مهندس . ربما كان ملحدا ــ هذا شأنه ــ ويخاف أن يعلن . لأبأس , مازال فيه أمل مرجو ولكن لو أعلن لنا لأراح واستراح . أما المغالطة التى أتوقف...
كثُرت هي المقالات التى تتناول موضوع الطلاق من زاوية ( أنا ومن بعدى الطوفان ) ولما كان الطلاق أمر اجتماعياً متشابك مع التشريعات الإسلامية فالحين والحين فقط الإسلام نعمة وأكرم بها من نعمة !!!! وتصير نعمة بغيضة جدا إذ حضر ذكر الحجاب أو الحسبة وحد الحرابة .... ما رأى وليد خيرى فى هذه النعم؟ التى تصون...
رغم أنفى أعود لأبذل جهداً ضائعاً خارج نطاق مخططي للكتابة وذلك لما أصابني من تعليقات عقب المقال السابق وكان ملخصها يدور على محورين هو التزمت ( عدم المرونة الفكرية واللغوية ) بشكل عام فى النص ولكنى بحق لا أجد ما أرد فى هذا إلاأنأدعو الله بأن يهب لى لغةً أبسط تصل لمن تذمر منى والثانية أننى اعتذر ل(...
يا خساااااااااااااااااااااارة يا خساااااااااااااااااارة كان مطلع أغنية التتر للمسلسل الإذاعي المشهور (الحب الضائع- رائعة طه حسين) وكان بهجة التتر صوت البطلة "صباح" الناضج الواعي جدًا في ذاك الوقت وأنا أكررها يا خساااااااااااارة يا خساااااااااااااااارة.. على الأيام ما خلت حبنا ولا .. وهنا مربط الفرس...