إنسان آلي

إنسان آلي

 

مؤخراً شاهدت فيلم رانبير كابور وديبيكا بادوكون، فيلم يتحدث عن شاب فقد عفويته بسبب والده واهله و تحول الى انسان الي عملت الحياه على قتل كل روح عفويه تحاول شق طريقها الخروج للحياه، يستيقظ كل يوم باكرا يذهب لعمله... يعود وفي الليل يسهر مع اصدقائه وهكذا كل يوم، على الرغم من انه شاب و يستطيع فعل اي شيء ولكنه وصل لمرحله انه فقد الرغبه في فعل اي شيء، حتى قابل البطله ديبيكا بادوكون المغرمه بعالم الافلام وحياه الحريه عاش معها سبع ليالي في بلد اجنبى بشكل عفوي وحريه وبعدها تفرقا وعادا كلا منهم الى مكانه، ولكن هي بطبيعتها الانثويه عشقته وظل معلق في مخيلتها لم يفارقها لحظه واحده طوال السنوات الاربعه الاخيره، وكانه شبح ألقى تعويذه عليها حتى التقت به ثانيا وكانت متحمسه للقائه وفرحه جدا، فهي واقعه في حب ذلك الذي عاشت معه سبع ليالي في حياه اشبه بالروايات ، ولكن للاسف وجدته ذلك الانسان الالي الملتزم الذي يستيقظ باكرا وينام باكرا ويسمع كلام مديره، استمرت لقائهم حتى فاجئها بانه يحبها ويريد الزواج منها و لكنها صدمته بانها أحبت الذي قابلته هناك، وهو اصبح شخص آخر.

تركته وذهبت.... تحطم وعاني من اثر الهجر، ترك عمله، تخبط في حياته وظل يحكى كثيرا عن العلاقات العاطفيه، وجد نفسه اخيرا عندما صارح لنفسه بانه فاشل حرفيا في ما اعتقد بانه يحبه، وجد نفسه انسان الي فعلا، فعمل على تحرير نفسه من قيود نفسه اولا ثم من قيود اهله حتى وجد السعاده.

نجد السعاده عندما نراها بانفسنا، عندما نبحث عنها بداخلنا اولا، اذا نظرنا الى الحياه سنجدها تعمل جاهده على قتل كل روح فينا وتحويلنا الى انسان إلى، لا رغبه لنا ولا حياه، مجرد انسان يحسب على الاحياء و لكنه سائر بقلب ميت لذلك انطلق ولا تسمع لها، استمر في العيش بكل عفويه، حب حياتك و حب نفسك واستمتع بها اكبر قدر ممكن.

لذلك ادعوا الله لكم بأن تظل قلوبكم حيه لا تعبث بها الايام

التعليقات