أوضة الهامستر

أوضة الهامستر

 

"نام بدري عشان ابو رجل مسلوخة ميجيلك"  متأكد أنها ليست المرة الاولى التي تسمع هذه الجملة و لكن هذه الخرافات وبطريقة ما كانت فعالة لاخافتنا في ايام طفولتنا لدرجة أنني اتذكر صديق قال لي بأنه حتى الآن يغسل يداه بانتظام بعد الطعام خوفا من "ماما الغولة "والغريب أنه كطفل لم يفهم معنى كلمة غول اصلا ولكن نظرة الهول بعين والدته وهي تقول "الماما الغولة هتجيلك "كانت كفيلة بصنع تخيلات لا حصر لها فلم يتوقع يوما بان ربما "الماما الغولة " هي زوجة الشخصية الكرتونية الذي يحبها "شريك" وإن تخيل حينها هذا كان لينقطع عن غسل يده فقط ليقابل هذه الشخصية ومن هو أبو رجل مسلوخة ,احدى اليهود ضحايا هتلر؟ام من ضحايا الكونت مونت كارلو ؟...هل يشعر بالالم ؟ ,اذا حاول قتلي الن تصبح ضربة بسيطة على قدمه كفيلة ان تلقيه ارضا ليعوي في آلم ؟!

اظن ان السر يكمن في الافلام فهي ايضا تستعمل نفس الحيلة وهي ان اي شيء مشوه مخيف ومرعب يقتل كل من يواجهه ,فلا يوجد آمل ان ابو رجل مسلوخة يآتي اليك ليطلب المساعدة لتقله الى المششفى ولا امل في ان ترى الماما الغولة في حديقة الحيوان ورغم ذلك فالواقع مليء بالاحداث المشوهة المرعبة فالانسان مبدع بطبعه واكثر مجال ابدع فيه الانسان في رايي هو التعذيب .

مجموعة شباب يابانيين اجتمعوا سويا وخطفوا فتاة ...اعتدو عليها حتى فقدت الوعي تماما ولكنهم لم يتركوها بعد قتلها ولم يطلقوا النار عليها ولم يذبحوها ولم يذيبو جثتها فالحمض المركز ليتخلصوا منها تماما بل فقط تركوها مغمى عليها .....في سكة القطار الحديدية ,حتى آتى القطار وقسم كاشيما رايكو لنصفين ,الان هذا ابداع ولكن سرعان ما اصبحت اسطورة مثل " الماماالغولة "ولكن يابانية والاسطورة تقول انها ستاتي  اليك ....لالالا لن تاتي اليك تماما بل سياتي نصفها العلوي فقط ,ستاتي لك وتنظر لك فالمرآة وانت لايحق لك ان تسأل كيف سيصل نصفها العلوي للمرآة فهي اسطورة ..هل يحق لك ان تسأل عن مكان ابناء "الماما الغولة " وستسالك عن مكان نصفها السفلي وهنا الكارثة فان اجبت ب...."لا ادري مثلا "ستقسمك انت الاخر لنصفين وكانها ستستعير نصفك الاسفل والان علمنا كيف ستصل للمرآة ولكن يوجد اجابة واحدة صحيحة وهي ان تقول ان نصفها في محطة مايشين للسكك الحديدية وليس ذلك فقط بل هناك فخ آخر وهي ان تسأله ...وكيف علمت ؟ وهي هنا تقصد مكان نصفها السفلي ....وبدلا من ان تخبرها انها اصبحت اسطورة في ناجازاكي وان عليها ان تستر نفسها من سيرتها التي اصبحت علي لسان كل ياباني عليك ان تقول كاشيما رايكو هي من اخبرتني وكيف ستكون هي من اخبرتك وهي من تسالك فالاساس والتفسير الوحيد لتركها لك انها تظن انك احمق لا تستحق الجهد التي ستبذله لتقتلك ولكن اليابانيين اتوا بتفسير اخر ان كاشيما رايكو اسم يعني الشيطان الميت ذو القناع ......
اذن هي شيطانة شمطاء حتى قبل ان تموت ؟,وهؤلاء الشباب لم يعتدوا عليها بل كانت جلسة قتل شيطان ....اوليس هذا هو التفسير الوحيد والا كيف ستمشي روح لتسال اشخاص لا تعرفهم ولا يعرفونها عن مكان نصفها السفلي والا قتلتهم لنصفين

التعليقات