لماذا اعتذر البشير عن قمة الرياض؟

الرئيس السوداني عمر البشير
الرئيس السوداني عمر البشير

 

اعتذر الرئيس السوداني عمر البشير، صباح اليوم الجمعة، عن حضور القمة الإسلامية الأمريكية التي تعقد في العاصمة السعودية (الرياض)، وأرسل اعتذاره للملك سلمان بن عبد العزيز، ولم يعلن البشير للصحف ما سبب اعتذاره عن القمة.

وكالة الأنباء السودانية أفادت أن اعتذار البشير عن القمة جاء «لأسباب خاصة»، معلنة أن الرئيس السوداني كلف مدير مكتبه الفريق طه الحسين بالحضور نيابة عنه، والمشاركة في كافة فعاليات القمة.

وقال البشير: " أتمنى نجاح القمة وتحقيق أهدافها بما يخدم مصالح الإنسانية ومواجهة التطرف في العالم"، حسبما نقلت وكالة الأنباء السودانية.

ويبدو أن البشير رفض حضور القمة لعدم رغبة ترامب في وجوده، حيث أعلنت السفارة الأمريكية في الخرطوم إن حكومتها تعارض الدعوات أو التسهيلات أو الدعم للسفر لأي شخص يخضع لأوامر اعتقال صادرة عن محكمة الجنايات الدولية، ومن ضمن ذلك الرئيس البشير.

وكانت المحكمة الجنائية الدولية، اتهمت البشير في عام 2008 بارتكاب إبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية.

التعليقات