دار الإفتاء اليمنية تطلب من المواطنين صيام الأربعاء «احتياطيًا»

أرشيفية
أرشيفية

 

ترددت دار الإفتاء اليمنية بصنعاء في بيان لها في تحديد الموعد الصحيح لغرة شهر رمضان الكريم لهذا العام، وأباحت في الوقت نفسه، صيام يوم غد الأربعاء احتياطًا.

وقالت دار الإفتاء وفقاً لما نشرته وكالة سبأ الخاضعة للحوثيين أنه تعذرت رؤية هلال شهر رمضان اليوم الثلاثاء في مناطق الترائي بمحافظة الحديدة بسبب كثافة الغيوم والضباب، معلنة أن يوم الأربعاء هو المتمم لشهر شعبان والخميس غرة شهر رمضان.

وأضافت أن الإشكال حاصل في اختلاف التقاويم والحساب عند أهل المعرفة هل المتمم لشعبان هو يوم الثلاثاء ويحسبونه ثلاثين من شعبان أم هو يوم الأربعاء، مشيرة إلى أن كثير من العلماء أكدوا أن الأربعاء هو أول أيام شهر رمضان وأن هلال رمضان يمكن رؤيته لولا الغيم.

وأباحت الدار للناس صيام يوم غد الأربعاء احتياطًا، لافتة إلى أن عدد من الصحابة قاموا بذلك أمثال علي بن أبي طالب وعمر بن الخطاب والسيدة عائشة وأسماء وغيرهم.

وأوضحت أنه من لم يصم يوم غد الأربعاء فلا بأس عليه براءة للذمة وتطبيقاً لقول رسولنا الكريم "صوموا لرؤيته...".

لكن دار الإفتاء رجحت صيام يوم غد بنية مشروطة إن كان من شعبان فنافلة وإن كان من رمضان فمن رمضان .

يأتي ذلك في الوقت الذي نهى رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم صيام يوم الشك وكذا نهى عن استقبال رمضان بيوم أو يومين صيام.

وكانت وزارة الأوقاف والإرشاد اليمنية التابعة للحكومة الشرعية أعلنت أن يوم الخميس غرة رمضان بسبب تعذر رؤية هلال الشهر الفضيل يوم الثلاثاء، وهو ذاته ما أعلنته معظم الدول العربية والإسلامية.

واتفقت الجمعية الفلكية اليمنية يوم الثلاثاء على أن الخميس غرة شهر رمضان، وكان الفلكي اليمني الوحيد، أحمد محسن الجوبي، أعلن أن الأربعاء بداية الشهر الفضيل وهو القول الذي ما زال يصر عليه، حيث قال في أخر منشور له على صفحته في فيس بوك مساء اليوم الثلاثاء، "احمد الجوبي : براءة للذمة فإن يوم غد الاربعاء 16 مايو 2018 هو أول ايام شهر رمضان المبارك 1439 ه‍ وإن عدد أيام شهر رمضان 30 يوما".

 

 

التعليقات