الرئاسة الفلسطينية: تصريحات صهر ترامب تنم عن جهله بواقع الصراع

 

قال نبيل أبو ردينه الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية، ان التصريحات التي أدلى بها جاريد كوشنير، صهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وكبير مستشاريه، لصحيفة نيويورك تايمز، تنم عن جهل بواقع الصراع، وهي محاولة للتضليل وتزييف التاريخ الخاص بالقدس ومقدساتها الإسلامية والمسيحية.

وأضاف في تصريح صحفي اليوم الجمعة، بأن السلام لن يمر إلا من خلال حل الدولتين والقدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطين، وفق قرارات الشرعية الدولية وقرارات القمم العربية، وان الاستمرار بإنكار الحقائق التاريخية والدينية للشعب الفلسطيني، ستضع المنطقة في مهب الريح.

وأضاف "أن الفهم الأمريكي للأمور، يعبر عن سياسة غير مسؤولة، ستؤدي إلى فراغ مدمر، وتشكل خطرًا حقيقيًا على النظام القانون الدولي"، مؤكدًا أن الشعب الفلسطيني لن يرضخ للضغوط أو العقوبات وسياسة الابتزاز.

وأشار إلى أن التوجهات الأمريكية، دليل على انحياز أعمى لمفاهيم مزيفة، وهي بمثابة فشل كامل لمساعي أمريكية لا تستند إلى الحقائق، التي يمكن أن تؤدي إلى تحقيق سلام حقيقي ودائم.

 

 

التعليقات