المصرية للاتصالات توقع على قرض بـ500 مليون دولار مع «المشرق» و«أبو ظبي»

 

وقّعت الشركة المصرية للاتصالات على قرض مشترك متوسط الأجل بقيمة 500 مليون دولار مع بنكي المشرق وأبو ظبي الأول، لدعم النفقات التشغيلية والرأسمالية وإعادة تمويل التسهيلات قصيرة الأجل.

قالت الشركة، في إفصاحها للبورصة، أنه تم تكليف كل من بنك المشرق وبنك أبو ظبي الأول كمسوقين مشتركين للقرض ومرتبين رئيسيين أوليين وتم إسناد دور وكيل التمويل إلى أبو ظبي منفردًا، بينما تم تعيين بنك المشرق كبنك الحساب.

وعلق المهندس أحمد البحيري، رئيس مجلس إدارة الشركة، قائلًا إن تغطية اكتتاب القرض المشترك متوسط الأجل والذي تبلغ قيمته 500 مليون دولار بنسبة 1.46 مرة يدل على ثقة المستثمرين المالية والدولية في القوة المالية والتشغيلية للشركة.

وألمح إلى أن القرض سوف يوفر السيولة النقدية لتحقيق المرونة لتمويل رأس المال العامل، بالإضافة إلى الاستثمار في شبكة الجيل الرابع، كما سيتماشى هذا التمويل مع استراتيجية الشركة التمويلية التي تركز على تقليل المصروفات التمويلية الحالية.

 

 

التعليقات