شاهد| «خبير عسكري» : درع الخليج رسالة إلى الدول المعادية للمنطقة العربية

الرئيس السيسي والملك سلمان وبعض القادة العرب
الرئيس السيسي والملك سلمان وبعض القادة العرب

قال اللواء محمد الشهاوي، مستشار بكلية القادة والأركان، إن هناك هدف وراء تدريبات درع الخليج المشترك وهو مجابهة التهديدات التي تواجه المنطقة العربية وخاصة منطقة الخليج العربي، والممثلة في دول لا تريد الاستقرار لهذه المنطقة مثل إيران، مشيرًا إلى أن هذه التدريبات رسالة إلى إيران .

وتابع «الشهاوي»، خلال مداخلة هاتفية بفضائية «أون لايف»، أن الهدف من درع الخليج المشترك هو التأكيد على الاستعداد القتالي العالي من أجل تبادل الخبرات الفنية والتكتيكية وأنظمة التسليح وأيضًا يتم ثقل مهارات القادة والضباط من كل هذه الدول من أجل التخطيط وتنفيذ العمليات المشتركة مع وجود 23 دولة يشتركون في تنفيذ هذه المناورة العسكرية "درع الخليج 1".

وأشار «الشهاوي» إلى أن "درع الخليج 1" جاء في وقت مناسب من أجل إرسال رسالة إلى أطراف إقليمية، وأضاف أنه لن تفيد الدول العربية إلا قوة عربية مشتركة تحمي ولا تهدد ،تصون ولا تبدد، حماية الأمن القومي العربي قائلًا: "لن يدافع عن العرب إلا العرب".

وأوضح «الشهاوي» أنه يوجد ضغوط كبيرة من أطراف دولية وأطراف إقليمية من أجل زعزعة الاستقرار في المنطقة العربية وعلى رأس هذه الدول هي الولايات المتحدة الأمريكية والتي تريد أن تكون الدول العربية مفككة وجيوشها مدمرة.

 

 

 

التعليقات