8 حقائق عن «بارون ترامب».. أصغر صبي في البيت الأبيض منذ 54 عامًا

ترامب وأصغر أبناءه
ترامب وأصغر أبناءه

 

في حين كان العالم كله ينشغل بكلمة والده، دونالد ترامب، بعد فوزه بانتخابات الرئاسة الأمريكية، كان النعاس يغلب بارون ترامب، صاحب الـ10 أعوام، في لقطة لفتت الأنظار إليه، وهو الذي قضى يومًا كاملًا في كامل يقظته دون نوم لمساندة أبيه.

 

 

يُعد بارون أصغر صبي يسكن البيت الأبيض، خلال الـ54 سنة الماضية، تفصله عن نجل جون كينيدي، الرئيس الأمريكي الأسبق، والذي تولى مقاليد الحكم بين عامي 1960 و1963، قبل أن يتم اغتياله.

 

 

وفي هذا التقرير نستعرض بعض الحقائق عن "آخر عنقود" عائلة ترامب، الذي أنجبه من زوجته الثالثة ميلانيا.

- وُلد يوم 20 مارس 2006، الساعة السادسة صباحًا تحديدًا، حسب موقع "ديلي نيوز".

 

 

- كان اسمه اختيارًا مشتركًا بين دونالد وميلانيا، وقال أحد أصدقاء ترامب لـ"TIME" الأمريكية، إنه يحب الاسم جدًا.

 

 

- يقيم بارون بطابق كامل خاص به، حيث تقيم عائلة ترامب في منهاتن أشهر أحياء مدينة نيويورك.

- هواياتاه المفضلة منذ أن كان سنه 3 سنوات، العزف على "الدرامز" ولعب الجولف مثل والده.

 

 

- "لديه ثقة كبيرة في نفسه ورأيه مستقل.. كما يعرف تحديدًا ما يريده"، هكذا قالت عنه والدته ميلانيا لموقع "Parenting.com"، وتابعت: "أُطلق عليه لقب دونالد الصغير.. يبشه كلانا في الشكل، لكن شخصيته هي التي تجعلني أُطلق عليه هذا اللقب".

- له من الإخوة أربعة، شقيقان وشقيقتين.

 

 

- لم تكن المرة الأولى التي يغلبه النعاس فيها يوم فوز والده، بل سبق وظهر في موقف مشابه، خلال المؤتمر الوطني الجمهوري في يوليو الماضي.

 

 

- حسب تقرير لـ"الحرة"، قال أبيه في إحدة خطاباته الانتخابية إنه قلق على جيل ابنه حال تولت هيلاري كلينتون الرئاسة.

 

التعليقات