أعضاء بـ «الصحفيين»: لا صحة لتأجيل اجتماع المجلس بسبب وجود خلافات

نقيب الصحفيين عبدالمحسن سلامة
نقيب الصحفيين عبدالمحسن سلامة

نفى عدد من أعضاء مجلس نقابة الصحفيين، اليوم الثلاثاء، أن يكون سبب تأجيل اجتماع المجلس، الذي كان من المقرر عقده مساء اليوم الثلاثاء، حدوث خلافات بين أعضاء المجلس لأي سبب، وأكدوا على أن أية خلافات تنشأ بين الأعضاء تكون حول نقاشات تخص الصحفيين وأزماتهم، ولا تحول دون العمل من أجل الجماعة الصحفية.

وقال عبدالمحسن سلامة، نقيب الصحفيين، إن المجلس سينعقد فور وصول مسودة قانون الصحافة الجديد من مجلس النواب، مضيفًا أنه تواصل مع النائب أسامة هيكل، رئيس لجنة الثقافة والإعلام بالبرلمان، وطالبه بإرسال نسخة من القانون بعد التعديل إلى النقابة، ليتم مناقشتها داخل مجلس النقابة.

وأشار نقيب الصحفيين إلى أنه حتى اللحظة لم تنته لجنة الثقافة والإعلام من وضع الصياغة النهائية، لافتًا إلى أن هيكل أكد على إرسال نسخة من القانون لنقابة الصحفيين فور الانتهاء من صياغته.

من جانبه، أكد خالد ميري، عضو مجلس نقابة الصحفيين، على أنه لا توجد أسباب لتأجيل انعقاد اجتماع المجلس سوى عدم جاهزية نسخة القانون الجديد، التي من المقرر مناقشتها خلال الاجتماع، وتابع: "أية خلافات تنشأ بين الأعضاء تكون حول نقاشات تخص الصحفيين وأزماتهم، ولا تحول دون العمل من أجل الجماعة الصحفية".

كان جمال عبد الرحيم، عضو مجلس نقابة الصحفيين، قال لـ"اليوم الجديد" إن مجلس النقابة سينعقد اليوم الثلاثاء؛ لمناقشة بعض الأمور الهامة، وعلى رأسها التعديلات التي طرأت على قانون الصحافة الجديد، خلال الجلسة العامة التي انعقدت بمجلس النواب، من أجل تعديل القانون.

وأضاف عبد الرحيم، في تصريحات خاصة، أن المجلس سيناقش الأمر مجددًا، عقب حصوله على الصورة النهائية للقانون من مجلس النواب.

يذكر أن مجلس النواب وافق الأحد الماضي على إدخال عدد من التعديلات على مشروع قانون تنظيم الصحافة، أهمها مادة الحبس الاحتياطي ليصبح نصها مطابقا لنص المادة 71 من لدستور كالآتي: "لا توقع عقوبة سالبة للحرية في الجرائم التي ترتكب بطريق النشر أو العلانية، فيما عدا الجرائم المتعلقة بالتحريض على العنف أو التمييز بين المواطنين أو بالطعن في أعراض الأفراد".

وتقدم 6 من أعضاء مجلس نقابة الصحفيين، بطلب لنقيب الصحفيين عبد المحسن سلامة؛ لعقد اجتماع طارئ لمجلس النقابة خلال 48 ساعة، ملوحين بتقديم استقالاتهم أسوة بعضو مجلس النقابة أبو السعود محمد احتجاجًا على القانون.

 

 

 

التعليقات