ارتياح بين المحامين بعد إنهاء أزمة القيمة المضافة

سامح عاشور
سامح عاشور

حالة من الارتياح سادت بين المحامين عقب الإعلان عن الاتفاق بين نقابة المحامين ووزارتي المالية والعدل ومصلحة الضرائب، بشأن طريقة تحصيل الضريبة على القيمة المضافة، على هيئة طوابع، تلصق على عريضة الدعوى عند رفعها دون إقرار أو تسجيل، طبقا للفئات المنصوص عليها بالبرتوكول المبرم سابقًا بين نقابة المحامين، ومصلحة الضرائب والمالية، بفئات 20 للدعاوى الجزئية، و40 للدعاوى الكلية، و60 لدعاوى الاستئناف ومايعادلها.

وقال مجدي عبدالحليم، المتحدث الرسمي باسم نقابة المحامين، "إن النقيب العام سامح عاشور رئيس اتحاد المحامين العرب، تواصل مع قيادات وزارتي العدل والمالية، ومع مصلحة الضرائب من أجل حل أزمة تحصيل الضريبة على القيمة المضافة، لا سيما عقب تزايد الشكاوى التي وصلت للنقيب من هذا الأمر".

وأضاف عبدالحليم، في تصريحات خاصة لـ"اليوم الجديد"، أن المناقشات مع المصلحة والوزارتين استغرقت فترة زمنية طويلة، لكن عاشور استطاع إنهائها لصالح المحامين، مشيرا إلى أن النقيب نجح في إنهاء كل الشكاوى ومحاضر المخالفات بحق المحامين التي كان سبهها تحصيل ضريبة القيمة المضافة.

ووجه عدد من المحامين، عبر صفحاتهم ومجموعات أعضاء النقابة على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، الشكر للنقيب العام ومجلسه، للنجاح في إنهاء هذه الأزمة.

يذكر أن أعضاء مجلس النقابة العامة للمحامين أعلنوا أنه سيتم اعتماد الاتفاق المبرم مؤخرا بين نقابة المحامين، وبين وزارتي المالية والعدل ومصلحة الضرائب، بعد غدٍ الأحد، للعمل بموجبه على مستوى جميع المحاكم.

وكشف الأعضاء عن أنه يجري حاليا إعداد الطوابع المطلوبة، على أن يتم تنفيذ العمل بها عقب انتهاء توزيعها على المحاكم المختلفة.

التعليقات