مليون جنيه ثمن مكينة الخياطة القديمة بالبحيرة إرضاء للجان

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

 

انتشرت في الآونة الأخيرة، بقرية كوم الفرج التابعة لمدينة أبوالمطامير، بمحافظة البحيرة، أنباء عن قيام بعض الأشخاص بشراء أي "مكينة للخياطة"، بشرط أن تكون قديمة جدًا، بشرط أن يكون متواجد بها "الزئبق الأحمر".

في البداية، أوضح سامح القوني، عامل، أنه انتشرت في الآونة الأخير بقرية كوم الفرج التابعة لمدينة أبوالمطامير، بمحافظة البحيرة، أنباء عن قيام بعض الأشخاص بشراء "مكينة الخياطة"، بشرط أن تكون قديمة جدًا.

وأكمل القوني، أن هؤلاء الأشخاص يبحثون عن الزئبق الأحمر المتواجد بداخل هذه الآلات، وذلك بناء على طلب الشيوخ بأمر من الجان، لتحديد المكان المتواجد به الآثار.

وأكد العامل، أن أحد الأشخاص قام مؤخرًا بالتنقيب عن الآثار في المدافن الخاصة "بكدوة شمس الدين".

وقال أحمد سعد، موظف، إنه يجب أن يكون هناك رقابة على هؤلاء الخارجين عن القانون.

وانتشرت هذه الظاهرة في قرية الثلاث كباري التابعة لكوم الفرج، بمحافظة البحيرة، بعد إدعاء أحد أبناء القرية، ويدعى محمد عيد الهيتي، والذي لم يتعدَ عمره الـ 20 عامًا، أنه يستطيع فك جميع الأسحار عن طريق تحضير الجان، وأنه برفقته جان يستطيع علاج الأمراض، وأطلق عليه أهل قريته "الشيخ محمد".

ولم يحصل محمد، على أي شهادة تعليمية، مدعيًا أن هذا العلم، هبة من الله عز وجل.

وقام بطبع العديد من المنشورات وتوزيعها على أهل القرى بمحافظة البحيرة، ليؤكد من خلالها أنه قادر على فك السحر الأسود والأنواع الأخرى من السحر والأعمال.

كما يدعي أنها قادر على تفسير الأحلام.

 

 

 

التعليقات