خفير يقتل خادمة طلبت منه الزواج بعد معاشرته معاشرة الأزواج

 

 

مكنت مباحث مديرية أمن المنوفية من كشف لغز العثور على جثة لسيدة 45 سنة مقتولة ذبحا مفصولة الرأس بالزراعات علي جسر ترعة الباجورية بمدينة الباجور ولم يتم العثور عليها بمنطقة الحادث أن وراء ارتكاب الجريمة خفير نظامى بنيابة الباجور بسبب علاقة عاطفية بينهما وتهديده بكشفها.
واستطاع فريق البحث الجنائى المشكل من المقدم خالد عبد الحليم مفتش المباحث والرائد أحمد واصل رئيس المباحث والنقيب أحمد العفيفي و النقيب طاهر نجاح والنقيب محمد الشاعر معاونين المباحث من القبض على القاتل و كشف ألغاز الواقعة فى أقل من 24 ساعة من ارتكاب الجريمة.
حيث تلقى اللواء أحمد عتمان مدير أمن المنوفية إخطار من العميد سيد سلطان مدير إدارة البحث يفيد بأن الجثة المقتولة لسيدة تدعى هناء ر ش 45 سنة من قرية الراهب مركز شبين الكوم وتتردد على مدينة الباجور للعمل كخادمة فى المنازل.

وبالفحص تبين أن وراء ارتكاب الجريمة شخص يدعى أيمن عبد العزيز دياب من مواليد 1977 خفير نظامى بمركز شرطة الباجور وملحق بنيابة الباجور كانت تربطه علاقة عاطفية ومعاشرة غير شرعية وعندما طلبت منه الزواج رسميا بدء يتهرب منها وهددته أكتر من مرة بشكايته فقام بالتفكير بقتلها والتخلص منها بذبحها بسكين والتخلص من رأس المقتولة بعد حوالى كيلو متر من مكان الواقعة الكائن بجوار منزله وتم تحرير محضر بالواقعة حمل رقم 7856 جنح الباجور وتولت النيابة التحقيقات.

 

التعليقات