تساند الجميع ومؤمنة بمصرية الجزيرتين.. جولة في حساب شريهان الشخصي على «فيسبوك»

شريهان
شريهان

 

في حفلٍ ضخم أقامته شركة "العدل جروب" للإنتاج، مساء أمس، بحضور نخبة من نجوم الفن، أعلنت الفنانة شريهان عودتها للساحة الفنية، وهو الخبر الذي احتفى به الجمهور، كما احتفى به الوسط الفني كله.

 

 

أعربت العديد من الفنانات عن سعادتهن بعودة "الدلوعة" مرة أخرى، على رأسهن نيللي كريم التي كتبت عبر حسابها الشخصي على "فيس بوك": "مليون مبروك علينا إن شاء الله ٢٠١٧ مع القمر شريهان تكون حلوة ومبهجة وسعيدة يا رب"، كما وصفت الفنانة التونسية درة لحظة لقاءها بشريهان قائلة: "نظرة وحضن لن أنساه طول عمري.. من أصدق لحظات حياتي وأجملها"، ووجهت ياسمين رئيس رسالة لها عبر "إنستجرام"، والتي قالت إنها كانت ضمن حضور الحفل، ولكنها لم تنل فرصة تهنئتها والسلام عليها، نظرًا التجمهر الكبير حولها.

 

 

كان هذا جزءًا بسيطًا جدًا فقط من مظاهر الترحيب بشريهان، ناهيك عن تعليقات الجمهور المُرحبة بالعودة الغائبة منذ زمن، بالإضافة لردود فعل باقي الوسط الفني، ويرجع هذا لشخصية شريهان قبل موهبتها، والتي يكشف عنها الكثير حسابها الشخصي على موقع "فيس بوك".

بمجرد أن تفتح حساب شريهان ستجد أنها وضعت صورة ابنتها "لؤلؤة" كخلفية للحساب، فيما اكتفت باسمها البرّاق كصورة شخصية.

 

 

تحرص "صانعة البهجة" على مؤازرة الجميع في أحزانهم، فلا تترك فنانًا غادر عالمنا إلا ونعته، كما تُعلق على جميع الأحداث التي تؤثر في الرأي العام، لعل آخرها إصابة الطفلة "ماجي مؤمن" إثر انفجار الكنيسة البطرسية بكاتدرائية العباسية، قبل أن توافها المنية، ونشرت شريهان صورة لها علّقت عليها: " حبيبتي يا بنتي .. يارب العالمين انك قادر على كل شيء. اللهم اشفها وعافها وأبرئها من كل سقم، وأتم عليها صحتها، وأرجعها سالمة غانمة لأسرتها، اللهم ارحم ضعفها وأسعد قلوبنا وقلوب أسرتها بشفائها".

 

 

كذلك علّقت شريهان على حادث الانفجار نفسه، الذي جاء بالتزامن مع المولد النبوي الشريف، وكتبت: " في مولد رسولنا الكريم محمّد صلى الله علية وبارك وسلم أقول لكم "لَكُمْ دِينُكُمْ وَلِيَ دِينِ" براءة من أفعالكم".

 

 

لصاحبة الـ52 عامًا موقفها أيضًا من القضايا السياسية التي تشغل الرأي العام، وقد أعلنت اعتراضها صراحةً على اتفاقية ترسيم الحدود البحرية، التي تفيد بالتنازل عن جزيرتي "تيران وصنافير" للمملكة العربية السعودية، وكتبت: "مصرية. تيران وصنافير مصرية"، معبرة عن قناعتها بمصرية الجزيرتين.

 

 

وأعربت شريهان عن حزنها الشديد من التشرد الواقع على الطفلين، إيلان وعمران، نتيجة لظروف بلدهما سوريا الصعبة، وكتبت: "عذراً يا عمران.. عذراً لمستقبل عموم أبنائنا في الوطن العربي من فلسطين إلى العراق، اليمن، ليبيا وصولاً إلى سوريا وإلى آخر آخره، ووجهي من جميعكم معكم غارق في البحر أو في التراب تحت الركام والأنقاض، حزني على مسقبل عموم الطفل العربي وليس فقط الطفل عمران، كانوا كل الأمل في المستقبل القريب أو البعيد، لكنه راح ويموت يوما بعد يوم وفي كل ثانية مع صانعيه. ملعونة جميع الدول حاملة الموت والدمار للوطن العربي، ملعون نفاق أي إنسان يدعي الإنسانية ويقول إنه منا وهو ليس منا إلى يوم الدين، أصبح الحق والعدل والقانون والإنسانية عند البشر مجرد شعارات، وإنا لله وإنا إليه راجعون في الإنسانية، وعلى الدنيا الســلام. حسبي الله ونعم الوكيل".

 

 

يبرز الحساب الشخصي لـ"الدلوعة" الجانب الأسري في حياتها، فدائمًا ما تنشر صورًا تجمعها بأبناء أشقاءها، آخرهم كانت تهنئتها لشريهان الزمر ابنة شقيقتها جيهان، بمناسبة يوم ميلادها.

 

 

ولعل من أبرز الأسباب التي تعكس السبب وراء ترحيب الكل بشريهان، هو دعمها الدائم لكل أبناء الوسط الفني، وأبرز ما ظهر على حسابها، إشادتها بفيلم "اشتباك" للمخرج محمد دياب، وإعجابها الشديد بكل أبعاد مسلسل "جراند أوتيل"، بدايةً من أداء الفنانين مرورًا بالتصوير وصولًا للتأليف والإخراج.

 

 

ولم يتضح حتى الآن طبيعة العمل الفني التي ستعود به شريهان إلى الساحة الفنية، في السينما كان أو بالمسرح أو التلفزيون، إلا أن مجرد إعلان أنها ستطل علينا من جديد كان خبرًا يستحق الاحتفاء.

التعليقات