خشية افتضاح أمرها.. أم تقتل ابنتها بالإسكندرية

المتهمة
المتهمة

تمكن ضباط مباحث الإسكندرية،  اليوم الثلاثاء،  من حل لغز العثور على جثة طفلة، 4 سنوات بجوار مصرف قرية العراق دائرة قسم شرطة ثان العامرية،  حيث تجردت أم من كل عواطف الأمومة ونوازع الإنسانية، وأقدمت على ارتكاب جريمة بشعة هزت الرأي العام المصري، فقامت هى وعشيقها بقتل طفلتها بعد أن شاهدتها فى أوضاع مخلة مع عشيقها.

 البداية كانت عندما تلقى اللواء مصطفى النمر،  مساعد الوزير مدير أمن الإسكندرية،  إخطارًا من مأمور قسم شرطة ثان العامرية، بالعثور على جثة طفلة بجوار مصرف قرية العراق دائرة القسم، الذي أمر بسرعة كشف غموض الحادث و تشكيل فريق بحث جنائي وضبط مرتكبي الحادث، وبالانتقال والفحص تبين وجود جثة الطفلة "ملك.ر.ج" 4 سنوات،  مقيم قرية العراق دائرة القسم،  داخل عدد 2 جوال من البلاستيك، ترتدي كامل ملابسها في حالة تعفن. وبمناظرتها تبين أثار سحجات بمعصم اليدين والقدمين؛  وبسؤال والدها "ر.ج.ع" 35 سنة،  عامل زراعي،  مقيم بذات العنوان،  أيد ما جاء بالفحص،  مضيفًا بسابقة قيامه بالإبلاغ عن غيابها فى المحضر رقم 35 أحوال قسم شرطة ثان العامرية. 

توصل فريق البحث الجنائى برئاسة اللواء شريف عبد الحميد،  مدير المباحث الجنائية،  إلى أن وراء ارتكاب الحادث كلا من  والدة المجنى عليها "إيمان.ا.ع" 21 سنة،  ربة منزل،  مقيمة بذات العنوان،  و عشيقها "محمود.ف.ا" 24 سنة،  حداد، مقيم قرية العراق دائرة القسم. و عقب تقنين الإجراءات تمكن ضباط المباحث من ضبطهما فى أحد الأكمنة المعدة لذلك،  وبمواجهتهما بما توصلت إليه التحريات، أقرا بارتكابهما الواقعة،  واعترف العشيق بارتباطه بعلاقة أثمة بوالدة المجني عليها منذ فترة،  قام على إثرها بالتردد عليها أكثر من مرة بمحل إقامتها أثناء غياب زوجها لممارسة الرذيلة، وحال ذلك شاهدتهما المجني عليها وخشية افتضاح أمرهما، عقدا العزم وبيتا النية على التخلص منها بقتلها، على أن تقوم والدتها بإرسالها خارج المنزل بحيلة قضاء إحدى الحوائج ويقوم الجاني بدوره بإستدراجها لاحدى المناطق الزراعية لإتمام مخططهما الشيطاني بقتلها، ثم أجهز عليها قابضًا على رقبتها إلى أن أزهق روحها، ثم قام بعد ذلك بتكبيلها من اليدين والقدمين ووضعها داخل عدد 2 جوال من البلاستيك وألقائها بأحد المصارف المجاورة لمكان الحادث واضعاً قطعة من الحجارة حتى لا تطفوا ويفتضح أمرهما.

 تحرر المحضر اللازم،  وباشرت النيابة التحقيقات. 

 

التعليقات