قاتلة عجوز الحوامدية: شقيت رأسها نصفين بالسنجة

 

نجحت الأجهزة الأمنية بالجيزة، باشتراك مع قطاع الأمن العام، اليوم السبت، فى تحديد وضبط مرتكبة واقعة مقتل عجوز بدائرة قسم شرطة الحوامدية.

تعود الواقعة، إلى تلقي قسم شرطة الحوامدية بلاغ من إحدى المستشفيات يفيد بوصول ربة منزل 55 سنة، جثة هامدة إثر إصابتها بجرح تهتكي بالرأس، وبسؤال إبنها أفاد بأنه حال عودته لمنزل والديه اكتشف إصابة والدته فقام بنقلها إلى المستشفى وتوفيت عقب وصولها.

تم تشكيل فريق بحث من إدارة البحث الجنائى بالجيزة بالاشتراك مع قطاع الأمن العام، أسفرت جهوده عن تحديد وضبط مرتكبة الواقعة وهى "عزيزة.ع" 40سنة، ربة منزل مقيمة بدائرة القسم، اعترفت بارتكابها للواقعة بقصد السرقة، كانت تتردد عليها لقضاء طلبات المنزل، مقابل حصولها على مبلغ مالي، مشيرة إلى أنها كانت على علم بثرائها.

وأضافت المتهمة في اعترافاتها، أنها غافلت المجني عليها وتعدت عليها بسلاح أبيض "سنجة" فأحدثت إصابتها التي أودت بحياتها واستولت على قرط وخاتم ذهب ومبلغ 300 جنيه، قائلة إنها على علم أن القتيلة باعت منزلا منذ أيام بقيمة مليون ونصف المليون جنيه، كانت تحتفظ بها داخل خزينة بمنزلها التي تقيم فيه بمفردها فخططت لسرقتها .. تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة .. وتم العرض على النيابة العامة التي باشرت التحقيق.

التعليقات