رصاصة عشوائية تقتل رائد ريفية بالأقصر

إطلاق نار، ارشيفيه

11/11/2019 6:29:24 AM
34
المحافظات

لقيت رائدة ريفية مصرعها، مساء أمس الأحد، إثر تعرضها لطلق ناري في القلب، جرّاء إطلاق نيران عشوائي، من شاب بقرية سيول نجع البركة التابعة لدائرة مركز القرنة غرب الأقصر.

واستقبلت مستشفى القرنة المركزي المجني عليها وتدعى إلهام ناجح عبد المعطي، "35 عامًا"،  جثة هامدة، حيث تبين بالكشف الطبي المبدئي، إصابتها بطلق ناري أسفل الإبط الأيسر بالقرب من القلب، مما أودى بحياتها.

وتعود بداية الواقعة كما يرويها والد المجني عليها إلى شهر يناير الماضي، حين كان في محافظة القاهرة يقضي بعض المصالح، إلا أنه تلقى أنباءً باحتجاز أحد أبناء بلدته «شقيق الجاني» بقسم شرطة البساتين، لتوقيعه على كمبيالات بقيمة 20 ألف جنيه.

وأضاف، والد الضحية في محضر الشرطة أنه اقترض هذا المبلغ من أحد معارفه وتمكن من إخراج ابن بلدته وعاد به إلى الأقصر

وتابع «عبد المعطي»، أنه كان يتوقع من الشاب وأسرنه أن يبادروا برد المبلغ إليه خاصة وأنه دين إلا أنهم لم يفعلوا، كذلك تجاهلوا مطلبه برد المبلغ واستمر ذلك عدة أشهر، حتى اضطر الأب للذهاب لأسرة هذا الشاب منذ حوالي أسبوعين، والذين لم يستجيبوا أيضًا لطلبه.

واستطرد: فوجئت الخميس الماضي بتهجم الجاني علينا في المنزل، ويدعى " محمد. ا. م " 21 عامًا، فحررت محضر بالواقعة وحضرت الشرطة، وعاينت التلفيات التي حدثت جراء تهجمه، وصدر له قرار ضبط واحضار.

وأضاف والد الضحية، أنه في اليوم الثاني من تحرير المحضر "الجمعة"، تعرض له الشاب بالقرب من المنزل حاملًا سلاح أبيض، وتدخل بعض الأهالي لفض الشجار، لافتًا إلى طلب الأخير عدم المطالبة بالمبلغ المالي الذي دفعه لشقيقه.

وأوضح، أنه بعد أن علم الجاني، بتحرير المحضر وصدور قرار الضبط والاحضار، ذهب إلى منزله للمشاجرة معه اعتراضًا منه على شكواه، وحدثت بينهما مشادة انتهت بتدخل الأهالي وفضها، إلا أنه عاد مجددًا مع والده للشجار مرة أخرى، ولكن هذه المرة كان يحمل بندقية آلية، ووالده يحمل فأسًا في يده.

وأكد والد المجني عليها أن الجاني أطلق النيران عشوائيًا أمام المنزل، فأفزع من به وخرجت النساء راكضة، ومن بينهم نجلته التي أصيبت في الحال بطلق ناري أدى بحياتها، بينما فر المتهم هاربًا.

يذكر أن المجني عليها أم لـ 3 أطفال صغار، الابن الأكبر "محمد 5 سنوات"، والثانية "رويدا 3 سنوات"، والثالثة " روفيدة سنتين"، تعمل رائدة ريفية بإحدى الوحدات الصحية التابعة لمديرية الشئون الصحية بمحافظة الأقصر، وهي الابنة الأكبر لوالديها من بين أشقائها.

و قال شهود عيان، إن والد الجاني ذهب عقب الحادثة مباشرة إلى نقطة شرطة القبلي قمولا التابعة لدائرة مركز شرطة القرنة، لعمل محضر ضد أسرة المجني عليها، مشيرين إلى أنه لم يكن يعلم بوفاة الضحية، فتم التحفظ عليه.

فيما نجحت جهود مباحث مركز شرطة القرنة في أقل من 7 ساعات على وقوع الحادث في إلقاء القبض على الجاني الذي فر هاربًا، واختبأ بأحد المنازل داخل القرية، وتم تحرير محضر بالواقعة، وإحالته للنيابة العامة التي أمرت بانتداب الطب الشرعي، للوقوف على سبب وفاة المجني عليها، حبس المتهم لحين انتهاء التحقيق معه.

اليوم الجديد