مايا مرسي تتفقد مستشفى «الناس» لطمأنة أمهات مصر

10/21/2019 2:58:53 PM
132
تقارير وتحقيقات

زارت الدكتورة مايا مرسي، رئيس المجلس القومي، اليوم الإثنين، مستشفى "الناس" للأطفال بشبرا الخيمة، واستقبلتها النائبة أنيسة حسونة، الرئيس التنفيذي، والدكتور أحمد حنفي، مدير المستشفى، واستمعت الدكتورة مايا لشرح تفصيلي لنظام العمل بالمستشفى، وما تضمنه من أجهزة متطورة، والمستشفى مزودة بأحدث الأجهزة الطبية العالمية من بينها أجهزة الأشعة المقطعية متعددة المقاطع كما تفقد عددًا من الاقسام الداخلية بالمستشفى.

 وأعربت الدكتورة مايا مرسي، عن سعادتها بمستشفى الناس قائلة: "هي في الاول مكنش في حاجة خالص أما دلوقتي شايفه كل المعدات على أعلى مستوى مش موجود في مستشفيات كتير"،  وسُعدت،  بفتح المستشفى  أبوابها أكتر في العيادات الخارجية بداية من 1/10 حتى 21/10، وتم  استقبال ٢٠٠ حالة بالمستشفى، مضيفة أن المستشفى مجهزة لعمل عمليات ١٢٠٠ حالة قلب الأطفال،  و٣٠٠٠ داعمة وبلونه للأطفال، ويتوفر بها حضانات ورعايه متميزة بكل الغرف حتى العناية الكبيرة والمتوسطة سعيدة بوجود هذا الصرح في القاهرة، موجهة كلمة لأمهات مصر لتقول: "كل أم.. تعالى شوفي المستشفى والعلاج بالمجان"

 وأشارت إلى أن هدف المجلس القومي للمرأة بالمستشفي، الاهتمام بالأم لاعتبارها من يحمل مسؤولية أطفالها فذهبنا لنري كفاءة المستشفى ونطمن أمهات مصر، طالبة التعاون والدعم للمستشفى من الجهات القادرة لاستيعاب المستشفى على علاج أكبر قدر ممكن.

والجدير بالذكر أن مستشفي الناس للأطفال، هو مشروع خيري يعمل في ظل قانون الجمعيات الأهلية ويخضع لرقابة وزارة التضامن الاجتماعي، وكان المرحوم خميس عصفور هو مؤسس هذا الصرح الطبي الضخم لخدمة المواطن المصري البسيط ومؤسسة الجود المسجلة لدي وزارة التضامن هي الجهة القائمة على إدارته.

وتعد مستشفي الناس، أكبر مستشفي للأطفال على مستوي الشرق الأوسط وأفريقيا حيث تبلغ طاقتها الاستيعابية حوالي ٦٠٠ سرير، وتبدأ المرحلة الأولي التي يتم افتتاحها خلال أكتوبر 2019 ب ١١٠ سرير كما تضم المستشفي 10 غرف للعمليات و140 وحدة رعاية مركزة و4 وحدات للقسطرة القلبية و48 عيادة خارجية.

وتزود المستشفي بأحدث الأجهزة الطبية العالمية من بينها أجهزة الأشعة المقطعية متعددة المقاطع، ويعتبر هذا الجهاز الأول من نوعه في مصر ويتميز بسرعته الفائقة في تصوير أشعة قلب الأطفال وحديثي الولادة بجرعة محدودة جدًا لتقليل مخاطر التعرض الإشعاعي حماية للأطفال الصغار وصحتهم وأيضًا للجهاز قدرة فائقة على تقديم صور شديدة الوضوح للقلب والأوعية الدموية.

وتقدم المستشفى خدماتها لجميع المرضي بالمجان 100% وفقا لأفضل وأحدث المعايير والتقنيات العالمية وسوف تبدأ العمل بتخصص القلب أملًا في المساهمة في سد الفجوة ما بين أعداد الأطفال المصابين بأمراض القلب وبين الحالات التي يتم علاجها حاليًا من قِبل الهيئات والجهات الطبية المختلفة وذلك إيمانًا من فريق المستشفى بحق كل طفل في الحياة بصحة وقلب سليم، وبدأت العيادات الخارجية بالفعل في استقبال أوراق الحالات لبحثها وتحديد موعد دخولها.

اليوم الجديد