تعرف على الفرق بين «الالتهاب السحائي» ونزلات البرد

10/18/2019 7:08:35 PM
504
تقارير وتحقيقات

 

الالتهاب السحائي"Meningitis" هو التهاب الأغشية المحيطة بالدماغ والحبل الشوكي، وبحسب ما ذكره موقع «mayo clinic» أنه يعد مرضًا خطيرًا ويمكن أن يكون قاتلاً في غضون أيام إذا لم يُعالج باستخدام مضادات حيوية على الفور، وتأخر تناول العلاج يزيد من خطر الإصابة بتلف الدماغ المستمر أو الوفاة، مشيرًا إلى أن الأطفال هم الأكثر عُرضة للإصابة به لكن الكبار أيضًا ليسوا بمنأى عنه.

ولمعرفة كيفية الوقاية منه، وما هي أعراضه؟ وكيف يتم التفريق بينه وبين نزلات البرد؟ يقول الدكتور محمد جمال مدرس مساعد طب الأطفال وحديثي الولادة، قسم صحة الطفل بالمركز القومي للبحوث، إن الالتهاب السحائي ينتقل من الشخص المصاب للسليم عبر العطس أو الكحة أو رذاذ الفم.

وأضاف "تختلف أعراضه عن أعراض نزلات البرد لأنها تكون عبارة عن:

ــ قيء مستمر.

ــ صداع غير مفسر في الأطفال.

ــ رفض الطعام أو الرضاعة في الصغار.

ــ تخشب بعضلات الرقبة.

ــ تأثر وعي الطفل.

ــ حدوث تشنجات.

ــ ظهور طفح جلدي.

وهذه الأعراض غير موجودة في نزلات البرد.

وأشار إلى أنه بوجود هذه الأعراض يكون هناك اشتباه بالإصابة، ولا يتم التأكد من أن الحالة مصابة بالفعل بالالتهاب السحائي إلا بعمل البزل النخاعي والتحاليل المخبرية؛ لذلك عند وجود هذه الاعراض يجب التوجه إلي الطبيب سريعًا؛ لأن تأخر تشخيص الحالة وعلاجها يُحدث مضاعفات مثل:

ــ فقدان السمع.

ــ تلف الدماغ.

ــ فقدان الذاكرة.

ــ نوبات الصرع.

وقد يؤدي للوفاة .

وعن كيفية الوقاية من الإصابة به، يقول الدكتور محمد: يجب العمل على رفع المناعة بشكل عام، من خلال الأكل الصحي والبعد عن المواد الحافظة، وأخذ التطعيمات، وعزل الاطفال المصابين فوراً، وعزل الاطفال المشتبه فيهم حتى التأكد من خلوهم من المرض.

وأكد عدم صحة الأقوال الشائعة التي تقول إن التطعيم ممنوع وقت العدوى؛ لأنه يساعد على انتشار العدوى؛ لأن التطعيم يكون من الخلايا الميتة وليست الحية، وبالتالي لا يزيد في انتشار المرض مطلقًا .

 

 

اليوم الجديد