أعضاء «المحامين» يشيدون بالقانون الجديد: نقلة حضارية ضخمة

أبوبكر الضوة أمين عام مساعد النقابة العامة للمحامين

8/22/2019 9:03:43 PM
87
24 ساعة

هنأ أبو بكر ضوة، أمين عام مساعد النقابة العامة للمحامين، جموع محاميى مصر على صدور قانون المحاماة الجديد وتعديلاته.

وقال "ضوة"، فى بيان له منذ قليل، إن هذا القانون من شأنه أن ينقل المحاماة والمحامين نقلة حضارية ضخمة، حيث يحمى المحامى فى أثناء تأدية عمله، ويحفظ نقابة المحامين لأبنائها المشتغلين، مؤكدا أن القانون إنجاز لجموع المحامين، وأن جميع نصوصه بعيدة كل البعد عن عدم الدستورية.

وعن تحصيل أتعاب المحاماة مقدما، قال ضوة إن الرسوم القضائية تحصل مقدما، فما حدث يعد إنجازا جديدا لمجلس نقابة المحامين، بقيادة النقيب العام سامح عاشور، مقدما خالص الشكر للبرلمان لتعديل مادة تحصيل الأتعاب.

فيما قال صالحين المهدى، عضو مجلس النقابة العامة للمحامين، إن قانون المحاماة الجديد شمل مكاسب كبيرة لجموع المحامين، اكتسبها أعضاء الجمعية العمومية، قبل أعضاء المجلس.

وأضاف المهدى، فى بيان له منذ قليل، أن من محاسن القانون فرض هيمنة النقابة على جداولها وحماية المشتغلين من غيرهم.

وتابع المهدي: "يكفى أننا بدأنا فى تحصيل أتعاب المحاماة بأنفسنا من غير وسيط أو وصاية، إلى جانب اشتمال القانون على العديد من الحصانات للمحامى، فضلا عن اشتماله على أكاديمية المحاماة التى أصبحت شرطا أساسيا للقيد بنقابة المحامين، وكنا نطالب قديما برسالة ماجستير، فأصبحت الأكاديمية بديلة لذلك".

كما قال حمادة إبراهيم، وكيل جنوب أسيوط، إن صدور قانون المحاماة الجديد يعد يوما مشهودا فى تاريخ نقابة المحامين، كما يعد إنجازا يضاف إلى مجلس النقابة العامة، والنقيب سامح عاشور، بدءا من عام ٢٠٠١ حتى الآن.

وأوضح إبراهيم، فى بيان له منذ قليل، أن هذا العمل التشريعى تتلخص أهميته، فى حياة المهنة ورسالتها، فى أنه قد اهتم بالجوانب المادية، والأخلاقية، والحريات والتكوين المهنى للمحامى، معتقدا أن أفضل ما فى هذا الجانب هو أكاديمية المحاماة، التى ستحافظ على هيبة المحامين، وتجعل من يفكر فى نقابة المحاماة، والعمل بالمهنة، يقبل على ممارسة المهنة ممارسة فعلية، وهذا يخلص المحاماة من مشكلة أن تتحول النقابة إلى مجرد مهنة، وحرفة، وعمل من لا عمل له.

اليوم الجديد