مصادر: تميم يُصّعد ضد مصر ويُهدد قيادات إخوانية بـ«وقف الدعم»

كشفت صحيفة «المنار» المقدسية الفلسطينية، عن لقاء يجمع أمير قطر تميم بن حمد بقيادات جماعة الإخوان في الدوحة، وذلك بعدما استدعاهم لبحث التصعيد ضد الدولة المصرية.

واستندت الصحيفة إلى مصادر لها، ونشرت تقريرًا عن اللقاء، مؤكدة أن أمير قطر استدعى عدداً من القيادات الإخوانية المقيمة في الدوحة، إلى لقاء عاجل به في ديوانه، وبحضور رئيس جهاز الاستخبارات القطري، ومستشاره المكلف بالاتصال مع الجماعة الإخوانية.

وأوضحت المصادر أن القيادات الإخوانية تعرضت لسيل من الشتائم، والانتقادات من جانب حاكم المشيخة، واصفًا إياها بالعاجزة والفاشلة والضعيفة، ومهددًا بقطع ما يقدمه من دعم للجماعة في مصر، في حال لم يصعدوا من أعمالهم الإرهابية في الساحة المصرية، وينفذون عمليات إجرامية تفجيرية وبـ«شكل عشوائي»، على حد قول المصادر.

وأشارت إلى دعم مالي قطري لخلايا إرهابية في مصر، غالبية عناصرها من جماعة الإخوان، وأن أمير قطر غير راضٍ عن تنفيذها المهام الموكلة إليها، مهددًا بقطع تمويلها إذا «لم تنشط» في الأيام المقبلة.

وأضافت: الخلايا الإخوانية في ليبيا والسودان لم تعد قادرة على تكثيف عمليات ضخ السلاح والمرتزقة إلى الأراضي المصرية، بفعل الإجراءات المشددة التي يتخذها الجيش المصري على الحدود مع البلدين.

وتابعت المصادر، أن النظام القطري بالتعاون مع جهات صديقة وحليفة له، ومشاركة في المؤامرة الإرهابية ضد الساحة العربية يقوم منذ فترة باستقطاب عناصر إرهابية من عصابات النصرة وداعش، لدفعها إلى الساحة المصرية، مضيفة: «حاكم قطر يرى في ثبات مصر واستقرار ساحتها خطرًا يهدد المشيخة».

التعليقات