ترامب ينفي إهانته للمهاجرين: «لم أقل ما تم تداوله»

دونالد ترامب
دونالد ترامب

 

نفى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم /الجمعة/ استخدامه عبارات مسيئة عن هاييتي والسلفادور ودول أفريقية، وذلك بعدما تم تداول الكلمات المشينة التي صرح بها خلال اجتماع له لمناقشة برنامج (داكا) للهجرة بالمكتب البيضاوي.

وكتب ترامب -في تغريدة على حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر) حسبما ذكرت شبكة (سي بي إس) الأمريكية- قائلا "إن اللهجة التي استخدمتها خلال اجتماع (داكا) كانت قاسية، لكن لم أقل ما يتم تداوله. شيئا قاسيا حقا المقترح الذي قدٌم خلال الاجتماع. انتكاسة جديدة لـ(داكا)".

كان متحدث باسم البيت الأبيض قد أكد أن ترامب سيرفض دائما الإجراءات المؤقتة والضعيفة والخطيرة التي تهدد حياة الأمريكيين الكادحين وتقلل من عدد المهاجرين الذين يسعون إلى حياة أفضل فى الولايات المتحدة عبر مسار قانوني.

ويختص برنامج (داكا) بمنح المهاجرين الذين دخلوا الولايات المتحدة بشكل غير شرعي حينما كانوا أطفالا، وضعا قانونيا.

يذكر أن ترامب تساءل خلال اجتماع له بالمكتب البيضاوي عن أسباب استقبال بلاده لمهاجرين من هاييتي ودول أفريقية مستخدما خلالها عبارات مسيئة بدلا من استقبال مهاجرين من دول أخرى مثل النرويج.

التعليقات