أحلام ثلاثينية (الكَمال)

11/13/2019 9:05:35 PM
209
قراء اليوم الجديد

ماري شاكر


  يَبدَأ العَقد الثالِث مِنَ العُمر وَتَبدأ مَعهُ مَرحَلة مُختَلِفة مِنَ الحَياة.. يُوجَد مَن وَصَل لسِن الثلاثينات وَهو يَبدأ حَياة مُختَلِفة وَمِنهُم مَن لَم يَبدأ حَياته بَعد وَمِنهُم مَن اِنتَهَت حَياته بِالفِعل.

وَيوجِد أيضاً مَن هو عالِق..لا يَعرِف هَل اِنتَهَت حَياته حَقيقةً أَم عَلَى أعتَاب بِدايَة جَديدة . عالِق بَينَ ذِكرَيات مَضَت وَأحلام بمَرحَلةٍ مُختَلِفةٍ وَغَدٍ جَديدٍ. هَل أستَطيع التَخَطِّي أَم تَرانِي عَلِقت بَينَ أحزانٍ وَخَيبَات!!

هَل أستَطيع أَن أبدأ مِن جَديد أَم اِنتَهَت طاقَتِي عِندَ هَذا الحَد وِأُصِبت بِالإنهَاك !! كإنهَاك جُندِي بَعد سِلسِلة حرُوب شَرِسَة وَمِنها ما يَزال عالِق وَتَظهَر بَعض الهَجَمات بَين الحِين وَالآخَر.

فَيَبدأ مَع كُل تِلكَ الصِراعات الداخِلية الطُموح وَالسَعي نَحو الكَمال.. الكَمال في كُل شئ ؛ في حَياته وَفي عَمَله وَفي كَيانه وَعَقله وَفي عاطِفته وَجُنونه.. في الصَواب وَحَتَّى في الخَطأ.

     يَبحَث عَن الكَمال في كُل ما يَراه.. يَظَل باحِثاً ناشِداً الكَمال في الخَلق وَالخَليقة.

يَشعُر بِالإحباط مِن أقَل شِئ يَحدُث يَنتَقِص مِن الكَمال الَذي يَطلُبه.. يُعاني قَلبه مِنَ الخِذلان وَالخَيبَات مَرَّاتٍ وَمَرَّات.

فَيَجِد مَن يَقولون لَهُ "انظُر إلى نِصف الكُوب المُمتَلئ" , فَيَبدأ يَتَساءَل وَلِما لا يَمتَلئ الكوب عَن آخِره؟! أسَينقص الكَون شَيئاً !!

وَمَن يَقول لَهُ ان صِفة الكَمال للخالِق وَحدَه.. نَعَم يا عَزيزي, وَلَكِن الخالِق قَد خَلقَنا أيضاً عَلَى صورَته وَأعطانا صِفات مِنه..فَمَا هو الضَرَر في مُحاوَلة الُوصول إلىَ الكَمال!!

أَهِي خَطِيَّة أو رَزِيلة !! أهو كُفرٌ بَيِّن !!

وَيَظَل مُتَساءِلاً مُتَحَيِّراً هَل سأَصِل يَوماً إلى قِمة الكَمال الَذي أنشِده أَم سأصبِح نُسخَة مُكَررَة مِن عَيِّنة "إرضَى..وَانظُر إلَى النِصف المُمتَلئ".. أَم سَأظَل الحالِم العالِق الذي يُحارِب ويَمشي عَكس التَيَّار حَتَّى يَصفُونَه بِالجُنون, كَقَول (جُبرَان خَليِل جُبرَان) فِي قَصيدِة المَواكِب مِن "المَواكِب وَالمَجنون" :

فَإن رَأيت أخا الأحلامِ مُنفَرِداً   عَن قَومهِ وهو مَنبُوذٌ وَمُحتَقَرُ

فَهوَ النَّبيّ وَبُردُ الغَدِّ يحجبُهُ     عَن أمّةٍ بِرِداء الأمسِ تأتَزِرُ

فَبِحَسَب عِلم النَفس كُل إِنسان بِهِ أربِعِة أنمَاط لشَخصِيَته ؛ (القِيادي-الاِجتماعي- الهَادئ- الباحِث عَن الكَمال). وَلَكِن هُناك نَمَط سائِد..طاغِي عَلَى الشَخصِيَّة.. وَأصعَبهُم هُوَ الشَخص الذي يَكون النَمَط الطاغِي لَديه هُوَ (الباحِث عَن الكَمال)..لا ترضِيه أنصَاف الحلُول..إِمَّا الكُل أو لا..وَلا يَرضَى بِواقعٍ يُفرَض عَليه.

يَعيِش رافِضأً لِكَلِمَة (إرضَى) ..فَمَا هُوَ تَعريف الرِضا عِند النَاس!! إنَّه تَكاسُل وَتَخاذُل.. وَمَا الضَرَر مِن التَمَرُد؟ّ! أَوَضَعنا التَمَرُد تَحت بَند الكُفر!! هَل أَصبَح التَمَرُد وَمُحاوَلَة السَعي لتَغيِير واقِع مُتعِب مَفروض عَكس الرَغَبَات دَرب مِنَ الجُنون!!

     إذاً فَلِما السَعي؟! لِما الطمُوح؟! فَالسَعي وَالطمُوح دائِماً يَكوُن للأفضَل..حَتَّى يَشعُر المَرء بأنّه يَصِل لجَديد..إذاً, فَهُو عَكس الرِضا بِمَفهُومه عِند أغلَب النَاس.

لِما الرِضا بواقِع تَمَّ فَرضه بدون إرادَتي؟ّ لِما المُحاوَلة الدائِبة لإقناع الإنسَان بالأمر الواقِع؟! لِما يَصعُب التَغيير إلى هَذا الحَد!!

وَلِما إذا قُمت بأخذ خَطوة وَلَو صغيرة نَحو التَغيير تُصبِح كالمُجرِم الأَثِيم الذي تَمَرَد عَلَى قَوَانِين وَضَعَها مَجمُوعَة مِنَ البَشَر فِي سِلسِلة الرِضا بالأمر الواقِع!! وَتَكوُن النَظرَة لَكَ بَعد ذلِك كَمَن شذَّ عَن القَطِيع..كَمَن عَزَفَ مَقطُوعة مُختَلِفة عَن الأوُركِسترا بالرَغم مِن أنَّها جُزء لِتَكامُل وَتَناغُم المُوسيقىَ في الكون.

يَظَل (الباحِث عَن الكَمال) يَلهَث وَرَاء كَماله, وَيَظَل مَن حَوله مُحاوِلِين صَدّه..يَظَل رافِضاً الواقِع المَفرُوض, وَيَأبىَ واقِعه سَعيه وَتَمَرُده.

     يَحزَن وَيَتَألَم قَلبه..وَحَتّى حُزنه وَأَلَمه يَكون كامِلاً وَيَتَجَرَعه حَتَّى آخِر قَطرة مُحاوِلاً إفراغ الكوب بالكامِل بَل وأحياناً كَسر الكوب مِنَ الأساس.

     حَتّى في مُحاوَلاته للاِبتعاد وَالاِنعِزال وَتَرك الساحَة تُطارِده أحلامه..يَتَعَلَّق بِها..فَيَجِد أيضاً أحلامه تُعَذِّبه.. حَتَّى فَرحَته بأحلامه التي يَجِدها أمامه تَكون ناقِصة.

     أعان الله ذَلِكَ المُتَمَرِد الذي يَنشِد الكَمال ولا يَجِد سِوى الخِذلان..

     أعان الله قَلباً لَم يَجِد الكَمال حَتَّى في أحلامه..   

اليوم الجديد